11:44 GMT19 فبراير/ شباط 2020
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    أكدت مصادر ليبية إن المناطق النفطية جنوبي ليبيا قد تشهد عمليات إرهابية خلال الأيام المقبلة، خاصة بعد الضربات المتتالية التي وجهت للمتطرفين في الجنوب الليبي.

    وترجح المصادر أن العمليات المرتقبة تتعلق بالجنوب الليبي، الذي يضم بعض حقول النفط الكبرى، وتعد الأقرب لعناصر التنظيم الإرهابي "داعش" (المحظور في روسيا)، خاصة في ظل المعارك الدائرة في العاصمة بين قوات الجيش الليبي والقوات التابع لحكومة الوفاق.

    واتفق مع المعلومات المتداولة، عميد بلدية سبها، حامد الخيالي، إذ قال "لا نستبعد القيام بأي عمليات ضد المناطق النفطية، خاصة أن الجماعات الإرهابية يتوقع منهم أي شيء، خاصة أنهم احتلوا بعض المناطق في الجنوب، إلا أن الجيش سيتصدى لهم".

    وأشار في حديثه لـ"سبوتنيك"، اليوم الخميس، إلى أن "القوات الأمريكية استهدفت العديد من العناصر الإرهابية في سبها، كما نفذ الجيش الليبي ضربات دقيقة ضد العناصر الإرهابية التي تسعى لمثل هذه العمليات".

    "المناطق التي يمكن أن تكون عرضة لمثل هذه العمليات هي الواقعة في الجنوب الليبي، ومنها حقل الفيل والشرارة"، وهو ما أكده "الخيالي" بأن تلك المناطق يسهل الوصول إليها عبر سيارات الدفع الرباعي من المناطق التي يتواجد فيها التنظيم الإرهابي.

    من ناحيته، قال مصطفى المجعي، المتحدث باسم قوات بركان الغضب التابعة لحكومة الوفاق، إن خطر الجماعات الإرهابية يظل قائما ويمثل تهديدا للاستقرار.

    وأضاف في حديثه لـ"سبوتنيك"، الخميس، أن تنظيم "داعش" الإرهابي "المحظور في روسيا"، ينتشر في المناطق التي يسيطر عليها الجيش الليبي بقيادة "حفتر"، حسب وصفه.  

    وأعلنت قوات الأفريكوم مرات متعددة الأيام الماضية مقتل العشرات من عناصر داعش الإرهابي في الجنوب الليبي، ومحيط مدينة مرزق، التي تسيطر عليها قوات حماية الجنوب التابعة للوفاق، والتي هجرت الآلاف وقتلت العشرات من اهالي المدينة بحسب تأكيد الجيش الليبي الذي يصفها بانها مجموعات تشادية إرهابية.

    يذكر أن تنظيم "داعش" كان قد كشف عن وجوده مجدّدا في ليبيا، من خلال مقطع فيديو ظهر فيه عشرات المقاتلين المسلحين يبايعون زعيم التنظيم أبو بكر البغدادي، ويتوعدون الجيش بعمليات انتقامية.

    وفي الفيديو الذي بثته الأذرع الإعلامية لتنظيم "داعش"، 5 يوليو/ تموز2019، جدّد عناصر التنظيم مبايعتهم لأمير التنظيم البغدادي، كما أكدوا على استمرار قتالهم ضد قوات الجيش الليبي، وهدّدوا بشن المزيد من الهجمات.  

    انظر أيضا:

    بالفيديو... إسقاط الطائرة التركية المسيرة رقم 25 في ليبيا
    ضربات جوية تستهدف مقاتلين موالين لحكومة الوفاق في ليبيا
    مقتل 7 بضربة جوية أمريكية جنوبي ليبيا
    بعد أكثر من شهر على احتجازهما في ليبيا... عودة مواطنين أردنيين إلى الوطن
    ليبيا تأمل بعودة إنتاج النفط إلى مستويات ما قبل الأزمة خلال أشهر قليلة
    الكلمات الدلالية:
    هجوم, أخبار ليبيا, داعش, ليبيا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook