13:39 GMT30 مارس/ آذار 2020
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    انطلقت، في وقت متأخر من مساء الخميس، عملية التصويت للانتخابات التشريعية التونسية في الخارج، حيث فتح  أول مكتب اقتراع في مدينة سيدني في أستراليا، وذلك على الساعة الحادية عشرة ليلا بتوقيت تونس.

    وأكد رئيس الهيئة العليا المستقلة للانتخابات نبيل بفون، اليوم الجمعة، خلال مؤتمر صحفي بأنه تم افتتاح جميع مراكز الاقتراع في أوروبا وآسيا وأفريقيا، وذلك بصفة عادية ودون تسجيل أي إشكاليات.

    وبخصوص وضعية المرشح الموقوف بالسجن نبيل القروي أوضح بفون أن زيارة وفد من الهيئة، أمس، للمرشح في سجن المرناقية تأتي حرصا منها لتكريس مبدأ تكافئ الفرص بين المرشحين.

    وقال رئيس الهيئة إنه تم إعلام القروي بأنه بإمكانه الطلب من قاضي التحقيق تمكينه من إجراء لقاء صحفي، مشددا على أن المسألة بيد قاضي التحقيق.

    ويتوجه حوالي 386053 ناخبا تونسيا بالخارج إلى مراكز الاقتراع في الخارج البالغ عددها 302 مركز موزعة على 6 دوائر انتخابية وهي ألمانيا وفرنسا 1 وفرنسا 2 وإيطاليا وأمريكا وباقي الدول الأوروبية والعالم العربي وبقية دول العالم، في حين يبلغ عدد المكاتب الانتخابية 384 مكتبا انتخابيا.

    ويصوت التونسيون بالخارج لاختيار ممثليهم بالبرلمان القادم طيلة أيام 4 و5 و6 أكتوبر/تشرين الأول الجاري، بدءا من الثامنة صباحا إلى حدود الساعة السادسة مساء بالتوقيت المحلي، في الدوائر القنصلية التونسية والبعثات الدبلوماسية ومراكز هيئة الانتخابات في الخارج لاختيار 18 نائبا من إجمالي 217 عضواً بالبرلمان التونسي.

    انظر أيضا:

    تونس... هيئة الانتخابات تزور القروي في محبسه وتعلن طلبه الوحيد
    تونس... الشباب يعود إلى واجهة السياسة عبر بوابة التشريعيات
    تونس... جولة انتخابية جديدة والقروي يخوضها من خلف القضبان
    الكلمات الدلالية:
    فوز بالانتخابات, تونس
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook