00:15 GMT21 أكتوبر/ تشرين الأول 2020
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    308
    تابعنا عبر

    قال رئيس الوزراء اللبناني، سعد الحريري، إن حكومة بلاده تقف ضد أي أنشطة عدائية تستهدف دول الخليج العربي، وذلك تعليقا على الأحداث التي شهدتها المنطقة في الفترة الماضية، وخاصة المملكة العربية السعودية.

    وذكر الحريري، في حوار مع وكالة أنباء الإمارات "وام": "أؤكد بصفتي رئيسا للحكومة، أنني أرفض أي تورط لبناني في النزاعات الدائرة حولنا، كما أشدد على أن الحكومة اللبنانية ترفض التدخل أو المشاركة في أي أنشطة عدائية لأي منظمة تستهدف دول الخليج العربي".

    وتابع: "قد اتخذت الحكومة اللبنانية قرارا بعدم التدخل في النزاعات الخارجية أو في الشؤون الداخلية للدول العربية، ولكن مع الأسف يتم انتهاك هذا القرار، ليس من قبل الحكومة ولكن من قبل أحد الأطراف السياسية المشاركة في الحكومة".

    وعن موقف "حزب الله" اللبناني، قال الحريري إنه ينبغي توجيه الاتهام إليه بوصفه "جزءا من النظام الإقليمي وليس بصفته أحد أطراف الحكومة اللبنانية".

    وأضاف: "لبنان تمثل جزءا لا يتجزأ من العالم العربي، ويرتبط استقرارها باستقرار وأمن العالم العربي بشكل عام، ولاسيما فيما يخص الجوانب السياسية والاقتصادية".

    وتعليقا على هجمات الطائرات المسيرة على منشأتين نفطيتين في المملكة العربية السعودية في 17 سبتمبر/ أيلول الماضي، قال الحريري: "لقد كانت خطوة متهورة وضعت الخليج العربي والسلام الإقليمي على شفا الانفجار وأدت إلى ارتفاع مستوى التوتر في المنطقة".

    وأضاف: "نحن في لبنان نثق في حكمة قيادة المملكة العربية السعودية، التي سلطت الضوء على الأهداف المتعمدة من هذا العدوان ولم تستجب لمحاولات استفزازها من قبل الجانب الآخر".

    كما اقترح الحريري حلا سياسيا للأزمة عبر الحوار، مؤكدا أنه يتعين على المجتمع الدولي تحمل مسؤولياته لوقف التدخل في الشؤون الداخلية للدول العربية.

    انظر أيضا:

    بالفيديو الحريري يبكي شيراك خلال جنازته
    عارضة أزياء "تهز" لبنان فهل يهتز الحريري؟
    عضو المكتب السياسي في "تيار المستقبل": الحريري لن يستقيل
    الحريري إلى الإمارات... ومجموعة من القرارات البارزة في الانتظار
    "مهما كتبوا أو فعلوا سأستمر"... أول تعليق من سعد الحريري بعد "فضيحة عارضة الأزياء"
    الكلمات الدلالية:
    أخبار لبنان, سعد الحريري, حزب الله, لبنان
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook