08:46 GMT18 أكتوبر/ تشرين الأول 2021
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    أكد برنامج الأغذية العالمي نزوح أكثر من 70 ألفا من سكان رأس العين وتل أبيض، حتى الآن، وسط تصاعد العنف في سوريا.

    وقالت منظمة أطباء بلا حدود في بيان، اليوم الجمعة، إن المستشفى العام الوحيد في منطقة تل أبيض بشمال شرق سوريا اضطر للإغلاق، بعد فرار معظم عامليه تحت وطأة القصف على مدى الأربع والعشرين ساعة الماضية، وذلك بحسب وكالة "رويترز". 

    وقالت المنظمة الخيرية الفرنسية في بيانها: "مستشفى تل أبيض الذي تدعمه منظمة أطباء بلا حدود مغلق اعتبارا من الآن لأن معظم العاملين بالفريق الطبي غادروا مع أسرهم". وأشارت إلى أن البلدة الحدودية باتت الآن مهجورة فعليا.

    وقال برنامج الأغذية العالمي الذي يساعد في إطعام ما يقرب من 650 ألف شخص في شمال شرق سوريا إن أكثر من 70 ألفا من سكان رأس العين وتل أبيض نزحوا عن ديارهم وسط تصاعد العنف.

    وكانت تركيا بدأت، يوم الأربعاء الماضي، عملية عسكرية شمالي سوريا، تحت اسم "نبع السلام" وادعت أن هدف العملية هو القضاء على ما أسمته "الممر الإرهابي" المراد إنشاؤه قرب حدود تركيا الجنوبية، في إشارة إلى "وحدات حماية الشعب" الكردية، التي تعتبرها أنقرة ذراعا لـ "حزب العمال الكردستاني" وتنشط ضمن "قوات سوريا الديمقراطية" التي دعمتها الولايات المتحدة في إطار محاربة "داعش".

    انظر أيضا:

    خارطة عملية "نبع السلام" العسكرية التركية في سوريا
    أول تعليق للناتو حول عملية "نبع السلام"
    إيطاليا تستدعي السفير التركي في روما على خلفية عملية "نبع السلام"
    أردوغان: إذا وصف الاتحاد الأوروبي "نبع السلام" بالاحتلال سنرسل له 3.6 مليون لاجئ
    الكلمات الدلالية:
    سوريا, برنامج الأغذية العالمي, عملية "نبع السلام" العسكرية التركية في شمال سوريا, تركيا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook