23:03 GMT04 أبريل/ نيسان 2020
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 20
    تابعنا عبر

    حذر الجيش الروسي، اليوم الأحد، من فرار عناصر تنظيم "داعش" (الإرهابي المحظور في روسيا) من مناطق شمال شرقي سوريا جراء العملية العسكرية التركية الجارية ضد الفصائل الكردية التي تحتجز تلك العناصر.

    موسكو - سبوتنيك. وقال المركز الروسي للمصالحة في سوريا، التابع لوزارة الدفاع الروسية، في بيان لرئيسه اللواء أليكسي باكين، إن الإرهابيين المحتجزين في السجون التي تسيطر عليها قوات سوريا الديمقراطية (قسد) قد يهربون من مراكز الاعتقال جراء العملية العسكرية التركية".

    ولفت إلى أن "قسد تحرس 7 سجون لعناصر داعش، وما لا يقل عن 8 مخيمات نازحين، بمن فيهم عائلات الإرهابيين".

    وقال باكين إن "الخروج المحتمل للإرهابيين من المعتقلات قد يخلق تدهورا حادا في الشرق الأوسط برمته"، داعيا "كافة أطراف التسوية السورية لاتخاذ إجراءات لضمان منع تحقق ذلك السيناريو".

    وقال المسؤول العسكري إن "ما يقدر بـ 120 ألف شخص على الأقل في مخيمات تديرها قسد بشمال سوريا معرضون للخطر بسبب العملية العسكرية التركية".

    وبدأت تركيا يوم الأربعاء، عملية عسكرية شمالي سوريا، تحت اسم "نبع السلام" وادعت أن هدف العملية هو القضاء على ما أسمته "الممر الإرهابي" المراد إنشاؤه قرب حدود تركيا الجنوبية، في إشارة إلى "وحدات حماية الشعب" الكردية، التي تعتبرها أنقرة ذراعا لـ "حزب العمال الكردستاني" وتنشط ضمن "قوات سوريا الديمقراطية" التي دعمتها الولايات المتحدة في إطار محاربة "داعش".

    انظر أيضا:

    برعاية روسية... اتفاق "للتنسيق الكامل" بين دمشق و"قسد" شمال سوريا
    عشائر الحسكة العربية تطالب أبناءها بالانشقاق عن "قسد" والانضمام للجيش السوري
    "قسد" تعلن مقتل 31 من أفرادها في الهجوم التركي منذ أمس
    "قسد" تخلي مخيما يأوي 10 آلاف من عائلات "داعش" بسبب الغارات التركية
    "قسد" تعلن قتل 75 جنديا تركيا وتدمير 7 دبابات في رأس العين
    الكلمات الدلالية:
    أخبار العالم العربي, إرهاب, الشرق الأوسط, قوات سوريا الديمقراطية, قسد, مركز المصالحة الروسي, روسيا, سوريا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook