07:10 GMT26 أكتوبر/ تشرين الأول 2020
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    110
    تابعنا عبر

    أكد وزير الخارجية الروسي، سيرغي لافروف، اليوم الإثنين، أن المملكة العربية السعودية لم تثر مسألة الوساطة الروسية بشأن الهجوم على منشآتها النفطية.

    الرياض - سبوتنيك. وأجاب لافروف، على سؤال صحفي، ما إذا كان الجانب السعودي قد أثار مثل هذه المسألة خلال المفاوضات: "لا، لم يطلب أحد وساطة".

    وقال لافروف "لقد كررنا موقفنا المتمثل في إدانة هذا الهجوم على البنية التحتية النفطية السعودية، وشددنا على ضرورة إجراء تحقيق شامل وموضوعي ونزيه. لقد وافق السعوديون على ضرورة اتباع هذا النهج للتحقيق في الحادث".

    وقال المحلل السياسي السعودي، شهير النهاري، في خضم زيارة الرئيس الروسي فلاديمير بوتين إلى المملكة العربية السعودية "إن الرياض تحتاج إلى دعم روسيا من أجل ضمان أمنها، وذلك على خلفية العلاقات المعقدة للمملكة مع عدد من دول المنطقة، خصوصا إيران وتركيا. وأشار النهاري إلى أنهم في الرياض يعتبرون زيارة رئيس الدولة الروسية تاريخية، ويأملون بأن تجلب الكثير لتنمية العلاقات بين البلدين في المجالات السياسية والاقتصادية والاجتماعية والثقافية.

    هذا وتعرضت السعودية، في الـ 14 من أيلول/ سبتمبر الجاري، لهجوم واسع استهدف منشأتين نفطيتين لشركة "أرامكو" العملاقة شرقي البلاد، تبنته جماعة "أنصار الله" الحوثية اليمنية، التي قالت إن العملية نفذت بـ 10 طائرات مسيرة.

    انظر أيضا:

    لافروف يزور السعودية ويلتقي العاهل سلمان بن عبد العزيز
    لافروف من السعودية: نأمل أن تسهم هيئة التفاوض السوري بتعجيل تشكيل اللجنة الدستورية
    الكلمات الدلالية:
    النفط, أرامكو, قصف السعودية, السعودية, الوساطة, سيرغي لافروف
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook