16:45 13 ديسمبر/ كانون الأول 2019
مباشر
    إنترنت

    خسائر العراق ترتفع إلى مليار دولار جراء حجب الإنترنت

    © Sputnik . Stockdonkey
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 20
    تابعنا عبر

    عادت خدمة الإنترنت في العاصمة بغداد، وعموم المحافظات، بشكل جزئي، بعد حجب وقطع استمر لعدة أيام إثر التظاهرات التي شهدتها البلاد مؤخرا.

    أفادت منظمة "نيتبلوكس" غير الحكومية المتخصصة بالأمن السيبراني، بأن الخسائر التي تكبدها الاقتصاد العراقي بأكمله، حيث لا تزال التجارة الإلكترونية ناشئة، تصل الى 951 مليون دولار، وفقا لـ "السومرية نيوز".

    وهذا يشمل فقط سبعة أيام، أما القيود المفروضة منذ 12 يوماً على شبكة الجيل الثالث للهواتف الذكية ووسائل التواصل الاجتماعي (فيسبوك وتويتر وإنستغرام) فتكلف نحو عشرة ملايين دولار يومياً.

    قال أحد مؤسسي شركة ناشئة لريادة الأعمال في بغداد إن "عمليات البيع أونلاين متوقفة منذ 12 يوماً، لأنها تعتمد خصوصاً على وسائل التواصل".

    وأضاف أن "هناك أكثر من 15 ألف صفحة للمبيعات على الأقل في العراق تبيع عادة بين 10 و15 طلباً يومياً بقيمة 50 ألف دينار (40 دولاراً) للطلب الواحد، أي عشرات ملايين الدولارات حتى اليوم، هذا توقف، وقس على ذلك".

    وأشار إلى أن "الركود طاول خصوصا النساء المعيلات، والفتيات اللواتي لا يمكنهن العمل خارج المنزل في بلد محافظ ك‍العراق"، لافتا إلى أنه "بحسب إحصاءات أولية، هناك مثلاً أكثر من 400 سائق دراجة، وخمسة آلاف سائق سيارة لا يعملون حالياً، خصوصاً أولئك الذين يعتمدون على تطبيقات شركات التاكسي التي تعمل بالإنترنت حصراً".

    كما طاول الحظر بشكل كبير أيضا مكاتب السياحة والسفر التي توقفت حجوزاتها بشكل شبه تام، ووصلت خسائرها إلى نحو "15 ألف دولار يومياً"، بحسب ما تقول موظفة في شركة معروفة في العاصمة.

    وشهد العراق تظاهرات حاشدة منذ الأول من أكتوبر/تشرين الأول من الشهر الجاري، في أكثر من 10 محافظات، للمطالبة برحيل حكومة عادل عبد المهدي، والتي أكملت عامها الأول دون أن يشعر المواطن بأي تحسن، كما يقول المتظاهرون.

    وتعرضت التظاهرات في العاصمة بغداد، ومحافظات، وسط، وجنوبي البلاد، للقمع باستخدام الرصاص الحي، وقنابل الغاز المسيل للدموع، ما أسفر عن وقوع ضحايا ارتفعت أعدادهم إلى أكثر من 100 قتيل حتى الآن، وأكثر من 6000 مصاب، وسط غضب شعبي متصاعد.

    انظر أيضا:

    بعد أسبوع من المظاهرات... إعادة فتح "المنطقة الخضراء" في بغداد
    سياسي عراقي: مظاهرات بغداد لن تسقط الحكومة
    وكالة: ارتفاع حصيلة ضحايا احتجاجات اليوم في بغداد إلى 19 قتيلا
    هدوء حذر يخيم على بغداد بعد مواجهات هي الأسوأ منذ هزيمة "داعش" وسط دعوات احتجاج جديدة
    الكلمات الدلالية:
    العراق
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik