02:48 GMT06 يوليو/ تموز 2020
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    160
    تابعنا عبر

    وأبدى وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف، استعداده للسفر إلى العاصمة السعودية الرياض، من أجل حل الخلافات إذا تهيأت الظروف المناسبة.

    وأكد ظريف، في تصريحات مع قناة "المسيرة"، التابعة لجماعة "أنصار الله"، اليوم الاثنين، أن طهران ستقف دائما إلى جانب الشعب اليمني، لأنها تؤمن بأن إيقاف الحرب هو لمساعدة الشعب اليمني بالدرجة الأولى.

    وأشار إلى أن "الاتصالات مستمرة مع رئيس الوزراء الباكستاني عمران خان بشأن الوضع في اليمن"، مشددا على أن طهران ترحب بأي مبادرة لتخفيف التوتر في المنطقة وستتعاون بشكل تام مع أي خطوة لإنهاء الحرب في اليمن.

    وتقود السعودية، منذ 26 مارس/ آذار 2015، تحالفا عسكريا من دول عربية وإسلامية، دعما للحكومة اليمنية المعترف بها دوليا، في سعيها لاستعادة العاصمة صنعاء ومناطق واسعة في شمال وغرب اليمن، سيطرت عليها الجماعة أواخر عام 2014. وتنفذ جماعة "أنصار الله" هجمات متكررة بطائرات دون طيار، وصواريخ باليستية، وقوارب مفخخة، تستهدف قوات سعودية ويمنية داخل اليمن، وعلى أراضي المملكة.

    ووفقا للأمم المتحدة، يشهد اليمن أسوأ أزمة إنسانية في العالم ويحتاج ما يقرب من 80 في المئة من إجمالي عدد السكان أي 24.1 مليون شخص إلى شكل من أشكال المساعدات الإنسانية والحماية.

    انظر أيضا:

    الرئيس اليمني: خطر إيران يتضاعف على المنطقة والعالم
    إيران: أجهزة التجسس والرادارات الأمريكية في السعودية فشلت في رصد الصواريخ اليمنية
    هل سيكون حل الأزمة اليمنية مفتاح التهدئة بين إيران والسعودية
    إيران تؤكد استعدادها للوساطة لإنهاء حرب اليمن وتضع شرطا للسعودية
    إيران تعرض الوساطة لإنهاء الحرب في اليمن وتضع شرطا للسعودية
    الكلمات الدلالية:
    السعودية, اليمن, محمد جواد ظريف, إيران
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook