10:50 19 نوفمبر/ تشرين الثاني 2019
مباشر
    مهاجرين قبالة سواحل ليبيا، 10  أغسطس/ آب 2018

    البحرية الليبية تنقذ 126 مهاجرا غير شرعي قبالة سواحل شرق طرابلس

    © REUTERS / Guglielmo Mangiapane
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    أعلن الناطق الرسمي باسم القوات البحرية الليبية التابعة لحكومة الوفاق الوطني بطرابلس، العميد أيوب قاسم، أن حرس السواحل الليبي تمكن أمس من إنقاذ 126 مهاجرا غير شرعي قبالة السواحل الليبية.

    طرابلس – سبوتنيك. وقال قاسم، في بيان اليوم الاثنين: "بناءً على بلاغ وارد من غرفة عمليات حرس السواحل حول وجود نداء استغاثة من قوارب هجرة غير شرعية  أبحر الزورق فزان التابع للتشكيل الأول لحرس السواحل  طرابلس في مهمة بحث وإنقاذ"، موضحا أنه في "يوم الأحد 20 أكتوبر/ تشرين الأول الجاري في الساعة 10:00 صباحا، تم خلالها إنقاذ قارب مطاطي على متنه 126 مهاجرا غير شرعي من بينهم 4 سيدات، و4 أطفال شمال شرق القره بوللي (شرق العاصمة طرابلس)".

    وأضاف: "المهاجرون غير الشرعيين من جنسيات أفريقية مختلفة حيث تم التوجه بالمهاجرين غير شرعيين إلى نقطة ميناء طرابلس لحرس السواحل، والوصول بهم حوالي الساعة 21:30".

    وأضاف أن "بعد تقديم المساعد الإنسانية والطبية لهم تم تسليمهم إلى جهاز مكافحة الهجرة غير شرعية بمركز إيواء شارع الزاوية".

    وتعتبر ليبيا محطة للمهاجرين غير الشرعيين من مختلف الجنسيات يأتون عبر الصحراء الليبية، في طريقهم إلى أوروبا أو البقاء في ليبيا والعمل بها بطرق غير قانونية، وتعاني الجهات الأمنية في ليبيا المتمثلة في أجهزة الهجرة غير الشرعية نقصا كبيرا في الإمكانات لمحاربة مهربي وتجار البشر والمهاجرين غير الشرعيين.

    وتتباين رؤى دول الاتحاد الأوروبي بشأن الهجرة منذ الارتفاع المفاجئ في عدد الوافدين من منطقة البحر المتوسط عام 2015، وهو الأمر الذي أدى إلى زيادة الخدمات الاجتماعية والأمنية وحشد التأييد للجماعات اليمينية المتطرفة والقومية والشعبوية.

    انظر أيضا:

    مجلس النواب الليبي يوجه خطابا رسميا للمجتمع الدولي حول ليبيا
    إجراءات جديدة بين القاهرة وليبيا حول دخول الليبيين مصر
    ليبيا… أحد مشايخ برقة: ما يحدث في بلادنا قتال بين قبيلة وقبيلة ومدينة وأخرى
    "لا يوجد ديمقراطية في ليبيا"... الثني يهاجم حكومة السراج ويوجه اتهاما للأمم المتحدة
    الكلمات الدلالية:
    مهاجرين, ليبيا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik