02:54 24 يناير/ كانون الثاني 2020
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    عملية "نبع السلام" العسكرية التركية في شمال سوريا (120)
    0 01
    تابعنا عبر

    أعلن ممثل تركيا الدائم لدى الأمم المتحدة، فريدون سينيرلي أوغلو، إن أنقرة تحتفظ بحقها في محاربة ما تبقى من الإرهابيين بمنطقة عمليات " نبع السلام " في شمال سوريا.

    الأمم المتحدة - سبوتنيك. وقال أوغلو في اجتماع لمجلس الأمن: إن "تركيا تحتفظ بحقها في الدفاع عن النفس ضد ما تبقى من العناصر الإرهابية في منطقة عمليات "نبع السلام".

    وأشار الدبلوماسي إلى ان تركيا تنفذ دائما حربها ضد الإرهاب وفقا للقانون الإنساني الدولي.

    وأضاف: أن "الرئيس أردوغان قال مرارا وتكرارا، بأنه لا يمكن لتركيا أن تتسامح مع أي أعمال إرهابية على حدودها".

    وأطلق الرئيس التركي رجب طيب أردوغان في التاسع من تشرين الأول/أكتوبر الحالي عملية عسكرية تحت مسمى "نبع السلام" شمال شرقي سوريا "لتطهير هذه الأراضي من الإرهابيين" في إشارة إلى "وحدات حماية الشعب" الكردية، التي تعتبرها أنقرة ذراعا لـ "حزب العمال الكردستاني" المصنف لديها ككيان إرهابي، وتنشط ضمن "قوات سوريا الديمقراطية" التي دعمتها الولايات المتحدة في إطار حملة محاربة تنظيم "داعش" (الإرهابي المحظور في روسيا ودول أخرى)، وتأمين عودة اللاجئين السوريين الذين تستضيفهم تركيا إلى بلادهم.

    وأدانت السلطات السورية العملية التركية، فيما أكدت روسيا أن على تركيا تجنب الأعمال التي من شأنها أن تحول دون حل الصراع السوري، المستمر منذ عام 2011.

    وكانت الإدارة الذاتية لشمال وشرق سوريا اتهمت الجيش التركي باستخدام "أسلحة محرمة دوليا كالفوسفور والنابالم الحارق" الأسبوع الماضي في مدينة رأس العين، التي سيطرت عليها القوات التركية.

    الموضوع:
    عملية "نبع السلام" العسكرية التركية في شمال سوريا (120)

    انظر أيضا:

    الاتفاق الروسي التركي حول سوريا.. هل يمنع المرحلة الثانية من "نبع السلام"؟
    محادثات تركية إيرانية حول "نبع السلام"
    في ضوء وثيقة التفاهم الروسية التركية أنقرة تعلن وقف عملية "نبع السلام"
    ساعات وتنقضي المهلة... هل تستأنف تركيا "نبع السلام" أم تؤجلها
    الخارجية التركية: لم نستخدم أي أسلحة كيميائية في "نبع السلام" وهذه دعاية سوداء
    الكلمات الدلالية:
    تركيا, سوريا, عملية "نبع السلام" العسكرية التركية في شمال سوريا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik