02:08 GMT27 سبتمبر/ أيلول 2020
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 11
    تابعنا عبر

    رد مجلس الوزراء المصري، اليوم الجمعة، على الأنباء التي زعمت قيام الحكومة بيع جزيرة نبق الموجودة في محافظة جنوب سيناء لمستثمر أجنبي.

    ونفى المركز الإعلامي لمجلس الوزراء ما تردد في بعض وسائل الإعلام والمواقع الإلكترونية وصفحات التواصل الاجتماعي، من أنباء حول بيع المحمية.

    وذكر الحساب الرسمي لمجلس الوزراء المصري، عبر موقع "فيسبوك" أن المركز الإعلامي للمجلس تواصل مع وزارة البيئة، والتي نفت تلك الأنباء تماما، "مؤكدة أنه لا صحة لما تردد حول بيع محمية "نبق" بجنوب سيناء لصالح مستثمر أجنبي، وأن جميع أراضي المحميات الطبيعية هي ملكية عامة للدولة، ولا يجوز بيعها أو الإتجار بها أو تملكها بأي شكل من الأشكال طبقاً للقانون".

    وأشارت الوزارة إلى أن محمية نبق هي عبارة عن شريط مطل على البحر الأحمر يقع على خليج العقبة في المنطقة ما بين مدينتي شرم الشيخ ودهب، بمساحة 600 كيلومتر مربع، منها حوالي 440 كم مربع في اليابس، بالإضافة إلى 130 كم مربع في النطاق المائي.

    وأضافت أنها تحتوي على عدد متنوع من النباتات الطبيعية والحيوانات البرية، مما يجعل منها نظامًا طبيعيًا متكاملًا، لذلك تم الإعلان عنها كمحمية طبيعية في عام 1992م، وفي أواخر عام 2010م، تم استخدام المحمية كشواطئ آمنة للسياح.

    انظر أيضا:

    بيان: سقوط قذيفتين من شمال سيناء على مدينة جنوب إسرائيل
    الداخلية المصرية: مقتل 15 إرهابيا خلال عملية أمنية في العريش شمالي سيناء
    بتكليف من السيسي... تفاصيل اتفاقيات بين مصر والكويت بشأن سيناء
    معركة الدبابات في سيناء: جندي واحد يدمر 23 دبابة
    الكلمات الدلالية:
    سيناء, أخبار, الحكومة المصرية
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook