23:48 GMT14 أغسطس/ أب 2020
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    110
    تابعنا عبر

    اتهم المجلس الانتقالي الجنوبي، اليوم السبت، الحكومة اليمنية، بالتصعيد ومحاولة عرقلة اتفاق الرياض.

    القاهرة - سبوتنيك. وقال عضو هيئة رئاسة المجلس الانتقالي، سالم ثابت العولقي، في تغريدة على تويتر: "بوادر وضع العراقيل أمام اتفاق الرياض بدأت بتصعيد سياسي من عتق (عاصمة محافظة شبوة)".

    واعتبر العولقي "حزم التحالف ضماناً لنجاح الاتفاق".

    وأضاف "أن الثلاثين عاما الماضية تؤكد أن الصعوبة ليس في إبرام الاتفاقيات بل عند تنفيذها فيحدث الفشل ويعود الصراع".

    كان نائب رئيس الحكومة وزير الداخلية اليمني أحمد الميسري دعا، خلال لقاء تشاوري مع وجهاء محافظة شبوة اليوم السبت، الرئيس عبدربه منصور هادي، إلى التمسك بالثوابت الوطنية، و"عدم مكافأة الانقلابيين والمتمردين"، في إشارة الى اتفاق الرياض الذي يتضمن إشراك المجلس الانتقالي الجنوبي في الحكومة.

    وقال الميسري، إن "مشروع الإمارات سقط ولن نقبل بأي اتفاق بذل، ولن نعود إلى عدن إلا بحدنا وحديدنا، ولدينا جيش أوله في شقرة وآخره في سيئون".

    ووصف المواجهات بين الجيش اليمني وقوات المجلس الانتقالي في شبوة أواخر آب/أغسطس الماضي، والتي انتهت بسيطرة القوات الحكومية عليها، بـ"المفصلية والحاسمة".

    كانت الحكومة اليمنية والمجلس الانتقالي الجنوبي، توصلا إلى اتفاق لإنهاء التوتر والتصعيد بين الطرفين.

    وذكرت صحيفة الشرق الأوسط اللندنية، أمس الجمعة، نقلا عن مصادر سعودية، ‏أن "اتفاق الرياض ينص على حكومة كفاءات من 24 وزيراً مناصفة بين المحافظات الجنوبية والشمالية".

    انظر أيضا:

    ظريف يعرب عن استعداد بلاده لإرسال مساعدات إنسانية لليمن
    "الحراك الثوري" يعلق على الاتفاق بين الحكومة اليمنية والمجلس الانتقالي في الرياض
    وزير الداخلية اليمني يفاجئ السعودية والإمارات بموقفه من "اتفاق الرياض"
    اليمن... أسباب زيارة الميسري إلى محافظة شبوة ولقاء شيوخ القبائل
    أول تعليق من الإمارات على اتفاق الرياض بين الحكومة اليمنية والانتقالي الجنوبي
    الكلمات الدلالية:
    أخبار اليمن, اتفاق الرياض, الحكومة اليمنية, المجلس الانتقالي الجنوبي, اليمن
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook