03:44 GMT22 أكتوبر/ تشرين الأول 2020
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    2 0 0
    تابعنا عبر

    أعربت إيران، اليوم السبت، عن أسفها لسقوط ضحايا في الاحتجاجات الدائرة بالعراق منذ مطلع الشهر الجاري للمطالبة بتحسين الخدمات ومكافحة الفساد، مؤكدة قدرة الحكومة والمرجعية الدينية على حل الأزمة.

    طهران - سبوتنيك. وقال الناطق باسم الخارجية الإيرانية، عباس موسوي، في بيان، إن بلاده تعرب عن "الأسف العميق لسقوط عشرات القتلى والجرحى في الاضطرابات بالعراق".

    وتابع موسوي، "نأسف لتخريب الممتلكات العامة والخاصة في العراق في الأحداث الأخيرة، ولدينا الثقة بأن الحكومة والشعب العراقي والمرجعية لديهم القدرة على تجاوز المشاكل وإعمار البلاد".

    وأضاف "طهران تتابع الوضع في العراق بحساسية ودقة عالية، وتدعم العراق، وجاهزة لوضع كل إمكانياتها في متناول هذا البلد الشقيق الصديق والجار".

    وذكر بيان لمفوضية حقوق الإنسان العراقية، مساء اليوم السبت، ارتفاع عدد الضحايا من المتظاهرين إلى 63 قتيلا  بمحافظات بغداد، وميسان، وذي قار، والبصرة، والمثنى، والديوانية، وبابل"، فيما بلغ عدد الجرحى 2595.

    كما شهدت الاحتجاجات "حرق وإلحاق الأضرار بـ 83 مبنى حكوميا ومقرات حزبية في محافظات الديوانية وميسان وواسط وذي قار والبصرة والمثىنى وبابل وكربلاء"، وفقا للبيان.

    وانطلقت أعداد كبيرة من المتظاهرين في ثورتهم التي حشدوا إليها، مساء الخميس الماضي 24 أكتوبر، في وسط العاصمة العراقية، بغداد، ومحافظات أخرى، وسط وجنوبي البلاد، ضد الفساد، مطالبين بإقالة رئيس الحكومة، عادل عبد المهدي، وحل البرلمان، والدعوة إلى حكومة إنقاذ وطني، وانتخابات تحت إشراف دولي أممي.

    انظر أيضا:

    علاوي يدعو لحكومة عراقية مصغرة تشرف على انتخابات مبكرة
    مقتدى الصدر: على الحكومة العراقية تقديم الاستقالة قبل إقالتها
    الكلمات الدلالية:
    مكافحة الفساد, ضحايا, أسف, العراق, احتجاجات, إيران
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook