13:30 GMT08 أغسطس/ أب 2020
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 110
    تابعنا عبر

    شن الطيران الحربي الروسي سلسلة غارات دمر من خلالها عدة أهداف لتنظيم جبهة النصرة الإرهابي بريف إدلب الجنوبي، فيما دمرت مدفعية الجيش السوري تحصينات لتنظيم "أجناد القوقاز" الإرهابي بريف إدلب الشرقي.

    وقال مصدر ميداني بريف إدلب لوكالة "سبوتنيك" إن غارات نفذها الطيران الحربي الروسي استهدفت مقرات وحشودا عسكرية تابعة لتنظيم جبهة النصرة الإرهابي في محاور مطار تفتناز وحاس وكفرنبل وسرمين بريف إدلب الجنوبي.

    وأوضح المصدر أن طائرات الاستطلاع الروسية رصدت تحركات وحشودا للمسلحين على محاور مطار تفتناز وحاس وكفرنبل وسرمين بريف إدلب الجنوبي ما استدعى تعاملا سريعا من قبل الطيران الحربي الروسي مع هذه الأهداف المعادية.

    وأكد المصدر أن الغارات الجوية أدت إلى تدمير ٣ مقرات تابعة للمجموعات المسلحة بالإضافة إلى ٦ آليات من بينها عربة دفع رباعي كانت تستخدمها المجموعات المسلحة في نقل عتاد وذخيرة وأسلحة وأفراد.

    وفي ريف إدلب الشرقي نفذت مدفعية الجيش السوري رمايات دقيقة استهدفت تحصينات ودشم ومقرات تابعة لتنظيم أجناد القوقاز الإرهابي على محوري "أم جلال والرفة" أثناء محاولة المسلحين تحصين وتدشيم مواقعهم على هذه المحاور ما أسفر عن تدمير آلية كانت تقوم برفع سواتر ترابية في المنطقة.

    ويضم تنظيم "أجناد القوقاز"، مقاتلين متطرفين متحدرين من دول تقع على الحد الفاصل بين أوروبا وآسيا مثل أذربيجان وأرمينيا وجورجيا والشيشان، وتقدر أعدادهم بآلاف المقاتلين الذين وصلوا إلى سوريا مع عائلاتهم أواخر 2012 وأوائل 2013، وبدؤوا بالتجمع في فصيل عسكري واحد تحول إلى كيان مستقل عن الفصائل الأخرى.

    انظر أيضا:

    الطيران الحربي الأمريكي عاجز أمام مقاتلة الجيل الخامس الروسية
    الطيران الحربي السوري الروسي يدك مراكز ثقل التنظيمات الإرهابية بريفي حماة وإدلب (فيديو)
    الطيران الحربي الروسي يشن 14 غارة على مواقع للنصرة بريف إدلب (فيديو)
    مصدر عسكري روسي لـ"سبوتنيك": الطيران الحربي دمر مقرات لـ"النصرة" جنوبي إدلب
    شاهد... 60 صورة لأقوى وأشرس المقاتلات والمروحيات في الطيران الحربي الروسي
    الكلمات الدلالية:
    أخبار العالم العربي, الطيران الحربي الروسي, الجيش السوري, إدلب, النصرة, روسيا, سوريا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook