19:49 GMT05 أبريل/ نيسان 2020
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 60
    تابعنا عبر

    علق مكتب رئيس الحكومة اللبنانية، اليوم الاثنين، على ما أوردته جريدة "الأخبار" عن "اعتراف رؤساء قنوات تلفزيونية لبنانية بتلقي تمويل سعودي وإماراتي لتغطية الحراك الشعبي".

    وقال مكتب رئيس الوزراء سعد الحريري، اليوم الاثنين، إن "ما نشرته جريدة "الأخبار، والإدعاء بأن رئيس مجلس إدارة محطة "LBCI" السيد بيار ضاهر اعترف أمام الرئيس الحريري بأنه تلقى أموالا من السعودية والإمارات مع زميليه السيدين تحسين خياط في قناة الجديد، وميشال المر في قناة MTV، لتمويل تغطية الحراك الشعبي، مختلق ولا أساس له من الصحة".

    وكانت جريدة "الأخبار" اللبنانية أوردت، في عددها الصادر اليوم الاثنين، مقالا تحت عنوان "خطف الحراك"، كتبت فيه أن "الضاهر اعترف أمام الحريري بأنه تلقى مع الخياط والمر تمويلا من السعودية والإمارات لتغطية الاحتجاجات".

    وأكدت الجريدة أن "السعوديين والإماراتيين مولوا أيضا رئيس حزب القوات سمير جعجع، فيما القطريون، يركزون بطلب من الأتراك، على طرابلس وعكار شمالي لبنان، بهدف توسيع نفوذهم المتزايد".

    ويأتي ذلك بعد 12 يوما من انطلاق موجة احتجاجات شعبية واسعة في أرجاء البلاد، تنديدا بالسياسات الحكومية التقشفية وتردي الأوضاع المعيشية التي أثقلت كاهل المواطن اللبناني.

    انظر أيضا:

    هكذا علقت مايا دياب على احتجاجات لبنان
    استمرار الاحتجاجات في لبنان ومجموعات من الحراك تدرس دعوة الرئيس... فيديو
    لبنان... الحكومة تجتمع في قصر الرئاسة وسط احتجاجات شعبية
    "دعوة عاجلة للأحزاب والمسؤولين"... أول تعليق من إيران على الاحتجاجات في لبنان
    لبنان: استمرار الاحتجاجات وقطع الطرقات في مختلف المناطق اللبنانية
    الكلمات الدلالية:
    مظاهرات, تركيا, قطر, الإمارات, السعودية, لبنان
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook