03:47 GMT26 يناير/ كانون الثاني 2020
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    110
    تابعنا عبر

    روى مصاب حادث "القطار رقم 934" في مصر، تفاصيل الواقعة المأساوية التي أحدثت جدلا واسعا في مصر، وأسفرت عن سقوط قتيل أسفل عجلات القطار.

    وأجبر محصل تذاكر في قطار قادم من الإسكندرية إلى مدينة طنطا، شابين لم يكن بحوزتهما تذكرة الركوب، على القفز من القطار، ما تسبب في مصرع أحدهما وإصابة الآخر بجروح، أمس الاثنين.

    وقال المصاب أحمد سمير في حديثه إلى صحيفة "المصري اليوم" إنه "فوجئ بالكمسري يطالبه بالنزول من القطار بعد أن اكتشف عدم قدرته على سداد ثمن التذكرة، فضلا عن دفع ثمن الغرامة، وقيمتها 30 جنيهًا".

    وأضاف أن محصل التذاكر عاملهما بعنف، وخيرهما بين الدفع أو النزول من القطار أو تسليمهما للشرطة، فقرر زميله القفز من القطار ليلقى حتفه في الحال، بعد أن هتف في الركاب: "هو القطر ده مفيهوش (أليس في هذا القطار) رجولة ولا إيه يا جدعان".

    نجح أحمد في القفز أعلى الرصيف، معقبًا: "نطيت (قفزت) على الرصيف، ووقعت اتكعبلت على وشي، خطوة في التانية ومفيش تالتة، في التالتة كنت زاحف، وكان معايا شنطة الشغل، وقلت له (محصل التذاكر): الشنطة أهي مبعناش منها جنيه بسبب الأمطار".

    أوضح أحمد أنه كان يعمل في مجال بيع الميداليات مع صديقه المتوفى محمد عيد، وأنهما لم يتمكنا من بيع بضاعتهما بفعل الأمطار الغزيرة في الإسكندرية، فقصدا محطة القطار للعودة وهما لا يملكان ثمن التذكرة، معقبًا: "الكمسري (محصل التذاكر) منه لله مرحمناش".

    وقال أحمد في تحقيقات النيابة: "يا ريتني أنا اللي مت وأنقذت صديق عمري، مش عارف هقدر أعيش إزاي من غيره، ده هو كان راجل البيت، وهو اللي بيصرف على أخته وأمه المريضة، وفي آخر لحظة بص لي وكأنه بيوصيني عليها".

    في السياق، أمرت نيابة طنطا بنقل المصاب إلى مستشفى جامعة طنطا لعمل التحاليل والتقارير الطبية، وسط إجراءات أمنية مشددة، وتبين أنه من حي الشرابية بالقاهرة.

    ومن جهته قال كامل الوزير، وزير النقل، إن الواقعة نتجت عن "خطأ فردي، ولن نسمح بتكراره"، وأن المسؤول عنها سيخضع لعقاب شديد، مشيرًا إلى تخصيص دورات تأهيل وتدريب ودورات علاج نفسي لمحصلي التذاكر ليحسنوا معاملة الجمهور.

    وعن مطالبة البعض باستقالته قال إنه"لو كان ده الحل من وجهة نظرهم لحل المشكلة الوزير يستقيل.. ولكن الوزير عمال يأهل الناس ويدرّبهم، ويطور المحطات، ويحسن البنية التحتية، والناس من حقهم علينا نحافظ على أمنهم وسلامتهم"، معلنا منح 100 ألف جنيه (حوالي 6,200 دولار أمريكي) تعويضا لأسرة المتوفى و20 ألفا للمصاب.

    ووجهت النيابة العامة المصرية، الاثنين، تهمة القتل العمد لمحصل التذاكر، وفقا لموقع الشروق المصري.

    انظر أيضا:

    برلماني مصري يوضح موقف وزير النقل المستقيل بعد حادث قطار رمسيس
    النائب العام المصري يستدعي مسؤولا كبيرا بوزارة النقل بشأن حادث القطار
    مصر... حبس 5 متهمين جدد فى قضية حادث القطار
    الكلمات الدلالية:
    حادث قطار, مصر
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik