04:45 GMT22 فبراير/ شباط 2020
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 01
    تابعنا عبر

    قالت ممثلة الأمم المتحدة بالعراق، جينين هينيس بلاسخارت، اليوم الأربعاء، إن الحكومة العراقية لن تتمكن بشكل سريع من تلبية مطالب المحتجين المطالبين باستقالتها نظرا لتوليها المسؤولية منذ وقت قصير.

    القاهرة - سبوتنيك. وقالت بلاسخارت، خلال جولة بساحة التحرير ببغداد أحد أبرز نقاط الاحتجاج في العراق، وفقا لحساب بعثة الأمم المتحدة بالعراق على (تويتر): "الحكومة ليس بوسعها أن تعالج بشكل كلي تركة الماضي والتحديات الراهنة خلال عام واحد فقط من عمرها".

    ودعت المسؤولة الأممية إلى "إجراء حوار وطني لتحديد استجابات فورية وفعالة للخروج من حلقة العنف المفرغة، وتحقيق الوحدة في وجه مخاطر الانقسام والتقاعس بالوقوف صفاً واحداً، يمكن للعراقيين التوصل إلى أرضية مشتركة لتشكيل مستقبل أفضل للجميع".

    وتشهد بغداد ومحافظات عراقية عدة، منذ مطلع تشرين الأول/أكتوبر الجاري، احتجاجات واسعة شارك فيها عشرات آلاف تنديدًا بتردي الأوضاع المعيشية ومطالبة بمحاربة الفساد وإقالة الحكومة وحل البرلمان، وإجراء انتخابات مبكرة لتشكيل حكومة جديدة.

    وسقط نحو 100 قتيل وقرابة أربعة آلاف مصاب خلال الاحتجاجات.

    وكان رئيس الوزراء العراقي، قد وعد بإجراء إصلاحات حكومية بعد اندلاع التظاهرات.

    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook