09:00 GMT01 أغسطس/ أب 2021
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 12
    تابعنا عبر

    ذكر موقع إلكتروني إخباري عبري أن "حزب الله" اللبناني يحاول تغيير قواعد اللعبة أمام إسرائيل.

    وأفاد الموقع العبري "واللا"، صباح اليوم الجمعة، بأن حزب الله سيحاول حرف الأنظار عن الاحتجاجات اللبنانية بتوجيه ضربات هجومية على إسرائيل، وبأن لدى الحزب اللبناني قدرات هجومية تمكنه من ذلك فعليا.

    وأورد الموقع الإلكتروني أن إسرائيل لديها قدرات دفاعية تمكنها بدورها من صد هذه الهجمات، مشددا على ضرورة الاستعداد الجدي لأي هجمات من حزب الله اللبناني، الذي يطور من نفسه يوما تلو الآخر.

    وأكد المعلق العسكري للموقع العبري، أمير بوخفوط،  أن الأمين العام لحزب الله، حسن نصر الله، يهدد، دوما، بضرب إسرائيل واستهدافها، وبأنه من الواجب على سلاح الجو الإسرائيلي الاستعداد التام.

    ويعزى تحليل الموقع العبري إلى الحدث الذي وقع، مساء أمس الخميس، على خلفية إسقاط طائرة إسرائيلية مسيرة قرب بلدة النبطية بجنوب لبنان، حيث قال الجيش الإسرائيلي إن صاروخا مضادا للطائرات أطلق من الأراضي اللبنانية باتجاه إحدى طائراته المسيرة لكنه لم يصبها.

    ونشر متحدث باسم الجيش البيان على تويتر بعدما ذكرت قناة "الميادين" اللبنانية أن طائرة إسرائيلية مسيرة أسقطت قرب بلدة النبطية بجنوب لبنان.

    وأكد المتحدث باسم الجيش الإسرائيلي، أفيخاي أدرعي، مساء الخميس، استهداف مضادات أرضية لطائرة إسرائيلية فوق لبنان.

    وقال المتحدث:

    نؤكد استهداف مضادات أرضية لطائرة إسرائيلية فوق لبنان دون إصابتها.

    ويذكر في هذا السياق، أن طائرة إسرائيلية مسيرة كانت قد سقطت، الأسبوع الماضي، داخل الأراضي اللبنانية، بالقرب من الحدود مع إسرائيل، التي زعمت بأن المسيّرة كانت تقوم بأعمال روتينية لحماية حدودها.

    وأفادت صحيفة "يديعوت أحرونوت" العبرية حينها، بأن "الجيش الإسرائيلي دفع بتعزيزات أمنية إلى المنطقة، للقيام بعمليات بحث في المكان".

    انظر أيضا:

    الحريري يتحدى حزب الله... وكالة تنشر كواليس ما يدور خلف الغرف المغلقة في لبنان
    حزب الله: تحملنا الكثير لحماية لبنان
    بدلا من راية حزب الله… جدل لبناني حول علم البلاد وراء نصر الله
    إجراء من أمن الدولة السعودي تجاه الحرس الثوري وحزب الله
    الكلمات الدلالية:
    نصر الله, حزب الله, إسرائيل, طائرة مسيرة
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook