09:02 GMT28 يناير/ كانون الثاني 2020
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 50
    تابعنا عبر

    وصل، اليوم الجمعة، أول وفد حكومي سوري رسمي إلى سد الفرات في محافظة الرقة، واطلع على واقع العمل وسلامة الكوادر البشرية وعلى سير العمل.

    ونشرت صفحة رئاسة مجلس الوزراء السورية على "فيسبوك" صورة لزيارة الوفد الحكومي السوري والذي ترأسه كل من وزيرا الموارد المائية المهندس حسين عرنوس والإدارة المحلية المهندس حسين مخلوف.

    واطلع الوفد الحكومي بحسب بيان رئاسة الوزراء "على واقع سد الفرات وسلامة العناصر والكوادر البشرية العاملة والسلامة الفنية والإنشائية للسد في القاعدة والجسم العلوي والمفيض".

    وبحسب البيان أشار المهندس عرنوس إلى وجود أربع مجموعات كهربائية تعمل في سد الفرات من أصل ثمانية موجودة إضافة إلى وجود أضرار بالمنشآت التابعة له.

    وتأتي هذه الزيارة ضمن جولة ينفذها الوفد في محافظة الرقة للاطلاع على واقع مدينة الطبقة و"تنفيذا لما تم إقراره في جلسة مجلس الوزراء الأخيرة بضرورة متابعة الوزارات للواقعين الخدمي والتنموي في المناطق التي انتشر الجيش العربي السوري فيها مؤخرا" بحسب البيان.

    وكان مراسل وكالة "سبوتنيك" قد أفاد في 22 أكتوبر/تشرين الأول الفائت، بأن مروحيات من القوات الجوية الروسية هبطت في مطار الطبقة العسكري بريف الرقة في شمال سوريا.

    وكانت وحدات من الجيش السوري دخلت مدينة الطبقة التي تسيطر عليها "وحدات الحماية الكردية"، وبدأت بالانتشار في محيط المطار.

    وكان تنظيم "داعش" الإرهابي استولى على مطار الطبقة العسكري في عام 2014، وفي عام 2017 استولت الفصائل الكردية المسلحة المدعومة من الولايات المتحدة على مطار الطبقة العسكري، ثم ظهرت قاعدة عسكرية أمريكية هناك.

    انظر أيضا:

    نقل 160 "داعشيا" من غرب حماة إلى شرق الفرات
    روسيا تجدد تأكيدها على وجوب سيطرة الحكومة السورية على حقول النفط شرق الفرات
    بالفيديو... آلاف الجنود من الجيش السوري ينتشرون شرق الفرات
    الشرطة العسكرية الروسية تعبر الفرات وتصل إلى مدينة عين العرب الحدودية
    "حرب المياه".. هل تعود الى الواجهة بين تركيا وسوريا
    الحكومة السورية تتجه لتطبيق "التشاركية" مع القطاع الخاص في 5 وزارات
    الكلمات الدلالية:
    الطبقة, سد الفرات, الرقة, سوريا, الحكومة السورية
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik