11:03 GMT22 فبراير/ شباط 2020
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 31
    تابعنا عبر

    أكد سفير المملكة العربية السعودية لدى اليمن، محمد آل جابر، أن مراسم توقيع اتفاق الرياض بين الحكومة اليمنية، والمجلس الانتقالي ستكون يوم الثلاثاء القادم، برعاية العاهل السعودي، الملك سلمان بن عبد العزيز، وولي العهد الأمير محمد بن سلمان.

    وقال السفير السعودي، في سلسلة تغريدات على موقع "تويتر"، إن "مراسم توقيع اتفاق الرياض، ستجري الثلاثاء المقبل، بقيادة الأمير محمد بن سلمان، وحضور ولي عهد أبوظبي، الشيخ محمد بن زايد، والرئيس اليمني، عبد ربه منصور هادي".

    وثمن آل جابر، دور الرئيس هادي ووفدي الحكومة اليمنية والمجلس الانتقالي "في التوصل لاتفاق الرياض وتغليبهم مصلحة اليمن وشعبه ونبذ الفرقة وتوحيد الصفوف لتحقيق الأمن والاستقرار وفتح المجال للبناء والتنمية".

    من جانبه، تساءل مسؤول بالحكومة اليمنية، عن اللقاء المرتقب بين الرئيس عبدربه منصور هادي وولي عهد ابوظبي محمد زايد في الرياض.

    وقال مختار الرحبي مستشار وزير الاعلام اليمني: "كيف سيحضر محمد بن زايد توقيع الاتفاق بعد أن اتهم الحكومة وجيشها بالإرهاب؟". وأضاف: وكيف سيصافح محمد زايد رئيس الجمهورية بعد أن قام بقصف جيشه بغارات جوية غادرة جبانة وسقط على إثر ذلك 300 ما بين شهيد وجريح ؟".

    وهي المرة الأولى، التي سيلتقي فيها هادي مع محمد بن زايد منذ التصعيد الأخير للامارات وما تلاه من سيطرة المجلس الانتقالي في أغسطس/ أب الماضي على عدن، ثم قصف الطيران الإماراتي قوات الجيش اليمني عند مداخل عدن، والبيان الذي أصدره هادي عقب ذلك واتهام الإمارات رسميا بدعم الانقلابيين في عدن.

    انظر أيضا:

    أول تعليق من الإمارات على اتفاق الرياض بين الحكومة اليمنية والانتقالي الجنوبي
    نائب رئيس المجلس الانتقالي في رسالة إلى السعودية والإمارات: تخلصوا من هؤلاء تنكشف كل الأقنعة
    وزير يمني يرفض الحوار مع الانتقالي ويدعو لحوار مع الإمارات بإشراف سعودي
    مصدر مسؤول يكشف لـ "سبوتنيك" تفاصيل الاتفاق القادم بين الشرعية والانتقالي برعاية السعودية والإمارات
    الإمارات تتحدث عن مبادرة السعودية وتوجه دعوة للحكومة اليمنية والمجلس الانتقالي
    الكلمات الدلالية:
    عدن, الإمارات, السعودية, اليمن, عبد ربه منصور هادي, محمد بن زايد, الملك سلمان, محمد بن سلمان
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook