01:19 GMT27 يناير/ كانون الثاني 2020
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 10
    تابعنا عبر

    صرحت وزارة الدفاع الجزائرية، اليوم الأربعاء، أن الجيش ألقى القبض على ثمانية أشخاص كانوا يعتزمون الانضمام لمتشددين إسلاميين في منطقة الساحل المجاورة.

    ذكر بيان للوزارة أن المعتقلين الثمانية ضبطوا أمس الثلاثاء في منطقتي غرداية وريلازين دون أن يتطرق لتفاصيل.

    وسبق للجزائر أن عبرت مرارا عن مخاوفها بخصوص الأمن عبر حدودها الجنوبية مع مالي والنيجر حيث شن متشددون هجمات دامية على المدنيين والقوات الحكومية.

    وشدد الجيش إجراءات الأمن على حدود الجزائر مع منطقة الساحل وليبيا وأعلن مصادرة أسلحة خلال دوريات العام الجاري.

    وتعافت الجزائر من أعمال عنف مرتبطة بمتشددين إسلاميين استمرت نحو عشر سنوات في التسعينيات وقُتل فيها ما يقدر بنحو 200 ألف شخص في أعقاب إلغاء انتخابات تشريعية كان حزب إسلامي على وشك الفوز بها، بحسب ما نقلت "رويترز".

    هذا وكان بيان للجيش الجزائري قد أعلن في وقت سابق على أن وحدات من الجيش دمرت مخبأ للإرهابيين، بعد كشفه في محافظة الجلفة، وكان المخبأ يحتوي على خمس قنابل تقليدية الصنع ومواد متفجرة.

    انظر أيضا:

    سيناتور جزائري يكشف عن مرشح سيدعمه حزب جبهة التحرير الوطني
    رئيس مجلس الأمة الجزائري يحذر الشعب من أصحاب الأجندات الخارجية
    قائد الجيش الجزائري يشيد بالهبة الشعبية الداعمة للانتخابات الرئاسية
    الكلمات الدلالية:
    إرهابيين, محاربة الإرهاب, الجيش, الجزائر
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik