21:42 GMT25 يناير/ كانون الثاني 2020
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 11
    تابعنا عبر

    قتل اثنين من المحتجين على الأقل وأصيب أكثر من 70، بعدما استخدمت الشرطة العراقية الذخيرة الحية لتفريق احتجاجات قرب ميناء أم قصر المطل على الخليج والواقع قرب مدينة البصرة.

    وذكرت مصادر بالشرطة العراقية، ومسؤولين بالميناء، أن العمليات لم تتأثر حتى الآن وأن الشاحنات ما زالت تدخل الميناء بصورة طبيعية، وذلك حسب وكالة "رويترز".

    كما قالت مصادر بالشرطة العراقية ومصادر طبية، إن "قوات الأمن فتحت النار على محتجين في مدينة الناصرية بجنوب العراق في ساعة متأخرة الليلة الماضية مما أسفر عن مقتل ثلاثة أشخاص على الأقل".

    وذكرت المصادر، أن "المحتجين تجمعوا عند ثلاثة جسور رئيسية في المدينة، واستخدمت قوات الأمن الذخيرة الحية وعبوات الغاز المسيل للدموع لتفريقهم"، مضيفة أن "أكثر من 50 آخرين أصيبوا في اشتباكات بالمدينة معظمهم بالرصاص الحي وعبوات الغاز المسيل للدموع".

    ويشهد العراق منذ مطلع أكتوبر/ تشرين الأول الماضي احتجاجات واسعة للمطالبة بتحسين الأوضاع المعيشية ومحاربة الفساد وإقالة الحكومة وحل البرلمان، وإجراء انتخابات مبكرة، وقتل ما لا يقل عن 330 شخصا منذ بدء أكبر موجة احتجاجات تشهدها البلاد منذ سقوط صدام حسين عام 2003.

    انظر أيضا:

    بنس يؤكد التزام أمريكا بسيادة العراق ويعبر عن قلقه من نفوذ إيران
    العراق... نائب يكشف قرب استبدال 13 وزيرا بينها ثلاث وزارات سيادية
    الحلبوسي: البرلمان العراقي يبحث قانوني الانتخابات ومفوضيتها الأثنين المقبل
    اتهام السلطات العراقية بإغلاق 9 قنوات تلفزيونية على خلفية الاحتجاجات
    الحكومة العراقية: زيارة نائب الرئيس الأمريكي إلى العراق متفق عليها ويزور أربيل
    الكلمات الدلالية:
    الغاز المسيل للدموع, البصرة, احتجاجات, العراق
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik