18:56 15 ديسمبر/ كانون الأول 2019
مباشر
    المشاركون في احتجاجات مدينة البصرة، العراق 17 نوفمبر 2019

    بعد ليلة دامية... محتجون يحرقون مقر حكومي وسط غليان شعبي جنوبي العراق

    © AFP 2019 / Hussein Faleh
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 11
    تابعنا عبر

    أفادت مراسلة "سبوتنيك" في العراق، نقلا عن شهود عيان، ومتظاهرين، اليوم الأحد، 24 تشرين الثاني/نوفمبر، بأن محتجين غاضبين أحرقوا مقرا حكوميا في مركز محافظة ذي قار، التي شهدت ليلة دامية يوم أمس، جنوبي البلاد.

    وأضرم المحتجون الغاضبون النار، بدائرة الوقف الشيعي، القريبة من جسر الزيتون، في الناصرية مركز محافظة ذي قار، فيما قام محتجون آخرون بإغلاق الطرق الرئيسية، مع استمرار الاعتصام، والإضراب عن الدوام الرسمي المستمر حتى اليوم منذ 25 أكتوبر/تشرين الأول الماضي.

    وخرج عشرات الآلاف من المتظاهرين في ذي قار، من بينهم طلبة وطالبات الجامعات، والمعاهد، والمدارس، منذ منتصف الشهر الجاري، في الاعتصام، والإضراب عن الدوام الرسمي حتى تلبية المطالب بإقالة الحكومة العراقية، وإعلان أخرى لإنقاذ وطني، وانتخابات مبكرة تحت إشراف دولي.

    وأكد ناشط بارز تحفظ على الكشف عن اسمه، في تصريح لمراسلتنا، اليوم الأحد، أن متظاهرين اثنين قتلا، وأصيب 25 آخرون بجروح، إثر إطلاق رصاص حي بالقرب من جسر الزيتون، في وسط الناصرية، مركز ذي قار، في وقت متأخر من الليل في مواجهات استمرت حتى الصباح.

    وأضاف الناشط: "أن طلبة الجامعات، والمعاهد، والمدارس، أضربوا عن الدوام الرسمي، اليوم، للأسبوع الثالث على التوالي."

    وعلمنا بأن المحتجين قاموا يوم الإثنين 18 تشرين الثاني/نوفمبر، بإغلاق دائرة مديرية التربية، وكذلك المدارس، والجامعات، مع وضع يافطات عليها كتب فيها "مغلقة بأمر الشعب لحين تلبية المطالب المشروعة".

    ولازال الطلاب يلازمون ساحات الاحتجاج في ذي قار، ومركزها الناصرية في ساحة الحبوبي تحديدا، على مدار 24 ساعة.

    وكانت مراسلتنا، قد أفادت نقلا عن مصدر أمني، الجمعة الماضي، 15 تشرين الثاني/نوفمبر الجاري، بإصابة 11 متظاهرا بجروح، إثر اعتداء إرهابي استهدف ساحة للتحرير، في مركز محافظة ذي قار جنوبي البلاد.

    وحسب المصدر الذي تحفظ على كشف اسمه، أن عبوة ناسفة محلية الصنع انفجرت بالقرب من مبنى أطلق عليه المتظاهرون "جبل أحد"، في ساحة الحبوبي، وسط مدينة الناصرية، مركز ذي قار، جنوب العاصمة بغداد، ما أسفر عن إصابة 11 متظاهرا بجروح متفاوتة.

    وأضاف المصدر: "أن الجرحى نقلوا إلى مستشفى الحسين، وسط الناصرية، وثمانية منهم غادروا المستشفى بعد تلقيهم العلاج."

    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik