07:09 GMT27 نوفمبر/ تشرين الثاني 2020
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    أعلن المتحدث الرسمي باسم الرئاسة الروسية، دميتري بيسكوف، اليوم الاثنين، أن الأجهزة الأمنية الروسية تتابع جميع الأنباء عن حادث القتل الوحشي الذي حدث في سوريا وظهر في تسجيل مصور، وتتحقق من مصداقيته.

    موسكو - سبوتنيك. وقال بيسكوف للصحفيين، رداً على سؤال إذا كان الكرملين يعتبر أنه من الضروري تفعيل التحقيق وأخذه تحت السيطرة الشخصية للرئيس بعد ظهور معلومات عن أن أحد المشاركين في عملية الاغتيال موجود في روسيا وينظم مسابقات للأطفال في قصر الإبداع بمدينة بريانسك:

    "الأجهزة الخاصة تتابع جميع هذه الأنباء وتتحقق من مدى مصداقيتها. وهي تتخذ قرارات بنفسها. الوضع لا يتطلب نظاماً خاصاً هنا، فالنظام يعمل ويتابع الحالات مثل هذه".

    وأضاف: "إذا كان هناك أسئلة، فيجب التحقق أولاً إذا كان يعمل [الشخص الذي ظهر في الفيديو] أم لا، وإذا كان هذا هو أو شخص آخر".

    وكانت صحيفة "نوفويا غازيتا" الروسية نشرت تسجيلا مصورا، يوم 20 تشرين الثاني/ نوفمبر الجاري، يظهر فيه عدد من الأشخاص بزي عسكري ويتحدثون اللغة الروسية أثناء تعذيب شخص، يبدو وكأنه مواطن عربي، ثم يقتلونه ويقومون بتقطيع جسده.

    انظر أيضا:

    بيسكوف: الاتفاق الروسي التركي حول سوريا يتوافق مع المصالح الأوروبية
    بيسكوف: بوتين خلال اتصال هاتفي مع أردوغان يبحث سوريا وتنفيذ المذكرة الروسية التركية
    بيسكوف يعلق على صلة القوات الروسية في سوريا بفيديو يظهر مقتل أحد المواطنين السوريين
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook