16:59 19 يناير/ كانون الثاني 2020
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    كشف مسؤول في وزارة الصحة المصرية، اليوم الاثنين 25 نوفمبر/تشرين الثاني، تفاصيل وتطورات جديدة مرتبطة بإصابة 84 طالبة ومعلمة في مدينة أسوان جنوبي مصر.

    ونقل موقع "مصراوي" عن إيهاب حنفي، وكيل وزارة الصحة في أسوان أن 64 حالة من المصابات خرجن من المستشفى بعد تلقي العلاج.

    وأوضح أنه لا يزال هناك 20 حالة فقط، يخضعن تحت الملاحظة الطبية، 13 حالة منهن في مستشفى أسوان الجامعة، و7 حالات في مستشفى أسوان التخصصي بالصداقة.

    وقال حنفي: "فور ورود بلاغ من مدير المدرسة بوجود حالات اختناق بسبب تسرب غاز من مصنع كيما، جرى إعلان حالة الطوارئ القصوى بجميع مستشفيات المحافظة، وانتقلنا على الفور إلى المدرسة".

    وأوضح وكيل الوزارة أنه جرى الدفع بـ15 سيارة إسعاف، نقلت 84 طالبة ومعلمة، مصابات بحالات اختناق بسبب استنشاق غاز منبعث من مصنع كيما، إلى مستشفيات أسوان الجامعي وأسوان التخصصي.

    وكانت تقارير إعلامية مصرية قد أكدت إصابة 84 طالبة ومعلمة في المدرسة الثانوية الفنية بمنطقة المحمودية بمدينة أسوان، أصيبت باختناق وضيق التنفس، بسبب أدخنة وانبعاثات صادرة من مصنع "كيما" بأسوان.

    نقلت بدورها صحيفة "مصراوي" بيانا عن وزارة قطاع الأعمال، تحدثت فيه عن ملابسات الواقعة التي تسببت في إصابة 84 حالة داخل إحدى المدارس في أسوان باختناقات.

    وقالت الوزارة في البيان إن السبب فيما حدث: "انخفاض إمدادات الأكسجين صباح اليوم، عن وحدة حامض النيتريك بالمصنع القديم لشركة الصناعات الكيماوية المصرية كيما، التابعة للشركة القابضة للصناعات الكيماوية – إحدى شركات وزارة قطاع الأعمال العام، والتي واكبها تغير في اتجاه الرياح نحو مدينة أسوان، حيث تأثرت المدينة ببعض الانبعاثات الصادرة من الوحدة، الأمر الذي تسبب في بعض حالات ضيق التنفس لبعض المواطنين القاطنين بالمنطقة المحيطة بالمصنع."

    انظر أيضا:

    مصرع 4 أشخاص في بالوعة صرف صحي بإحدى القرى المصرية
    الصحة المصرية: وفاة 6 وإصابة 15 في حادث اشتعال خط بترول
    الحكومة المصرية تنفي اختلاط مياه الشرب بالصرف الصحي
    وزارة الصحة المصرية تحذر من مضاد حيوي شهير... وتحرك رسمي لجمعه وإعدامه
    الكلمات الدلالية:
    إصابة, اختناق, وزارة الصحة المصرية, مصر, أسوان
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik