20:44 05 ديسمبر/ كانون الأول 2019
مباشر
    تظاهرات الطلاب في بغداد، العراق أكتوبر 2019

    مدن عراقية تتوشح بالسواد حدادا على أرواح ضحايا المظاهرات... صور

    © Sputnik .
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 10
    تابعنا عبر

    توشحت معظم المدن العراقية بالسواد حزنا وحدادا على ضحايا مظاهرات العراق، خصوصا في مدينتي الناصرية والنجف.

    وشيع الآلاف من المواطنين وذوي الضحايا في محافظتي النجف والناصرية، وسط العراق، أمس السبت، ضحايا المتظاهرين.

    وعطلت أكثر المدن العراقية الدوام الرسمي في الدوائر الحكومية والجامعات، وإعلان الحداد ثلاثة أيام على أرواح ضحايا التظاهرات في العراق.

    ‏وأدى طلبة جامعة الأنبار غربي العراق ومدارسها صلاة الغائب على ارواح شهداء العراق، مؤكدين  مساندتهم لإخوتهم في ذي قار والنجف.

    وأطلق الناشطون والأهالي في ذي قار، نداءات مناشدة إلى باقي المحافظات للإسنادهم، ومنهم امرأة بث لها تسجيل مصور تناشد أبناء الرمادي مركز الأنبار التي تشكل وحدها ثلث مساحة العراق، غربا، للوقوف مع الناصرية وأهلها ومساعدتهم في مواجهة العنف والقتل المستمر.

    من جهتها أكدت المفوضية العليا لحقوق الإنسان في العراق، اليوم السبت، أن جميع الانتهاكات التي تعرض لها المتظاهرين السلميين منذ بداية انطلاق التظاهرات في 1 أكتوبر/ تشرين الاول 2019 ولغاية اليوم ووثقتها فرق المفوضية الرصدية في بغداد والمحافظات لا بد من التحقيق فيها وإحالة المتورطين بقتل الشباب المتظاهر إلى القضاء لينالوا جزائهم العادل بغض النظر عن المنصب والمكانة أو مستويات المسؤولية والقيادة.

    ويشهد العراق، منذ مطلع أكتوبر/ تشرين الأول الماضي، احتجاجات واسعة للمطالبة بتحسين الأوضاع المعيشية ومحاربة الفساد وإقالة الحكومة وحل البرلمان، وإجراء انتخابات مبكرة، وقد قتل ما لا يقل عن 350 شخصا منذ بدء أكبر موجة احتجاجات تشهدها البلاد منذ سقوط صدام حسين عام 2003.

    انظر أيضا:

    مفوضية حقوق الإنسان في العراق تتابع ملف الموقوفين على خلفية التظاهرات
    محافظة ميسان العراقية تعلن الحداد 3 أيام على أرواح ضحايا التظاهرات
    استقرار أم فوضى.. ما المشهد القادم في العراق
    مصدر: إصابة11 شخصا إثر ثلاثة تفجيرات في كركوك شمالي العراق
    الكلمات الدلالية:
    العراق
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik