03:40 GMT04 أبريل/ نيسان 2020
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    قال رئيس ائتلاف الوطنية، رئيس الوزراء العراقي الأسبق، إياد علاوي، اليوم الأحد، إن حفلات القتل الحرام التي تُقيمها العصابات الإجرامية على حساب أرواح الشباب العراقي الثائر لن تؤدي إلى استقرار البلاد وتحقيق روح الأخوة والتسامح.

    وأشار علاوي، في تغريدة عبر حسابه على تويتر: "إلى أن تلك العصابات، ربما تستغل غياب دور الأمم المتحدة والمحكمة الجنائية الدولية ومنظمات حقوق الإنسان، الذي أصبح لافتاً للنظر".

    ودعا علاوي، في وقت سابق، إلى تشكيل حكومة مصغرة "حكومة أقوياء" تختار مفوضية انتخابات مستقلةٍ ونزيهةٍ بحق، "لا على الورق" لتشرف على إجراء انتخابات مبكرة، وفق قانون انتخابات منصف وعادل".

    يذكر أن مجهولين أطلقوا النيران على المتظاهرين في بغداد ليل الجمعة، ما أسفر عن مقتل 12 قتيلا على الأقل، وإصابة العشرات آخرين، حسب ما قال لسبوتنيك مصدر من المفوضية العراقية لحقوق الإنسان.

    وأعلنت وزارة الداخلية العراقية فتح تحقيق في الحادث، وقالت إنه أسفر عن مقتل 4 متظاهرين وإصابة 80.

    ودعت السفارة الأمريكية في بغداد الحكومة العراقية إلى حماية المتظاهرين السلميين، وطالبت باتخاذ خطوات إضافية لحماية المتظاهرين.

    ويواصل المتظاهرون في بغداد، ومحافظات وسط وجنوب العراق، مع انضمام المعتصمين، في المدن الشمالية، والغربية، احتجاجاتهم للشهر الثالث على التوالي تحت المطر، وموجة البرد التي حلت مؤخراً، ورغم استقالة رئيس الحكومة عادل عبد المهدي، مطالبين بحل البرلمان، ومحاكمة المتورطين بقتل المتظاهرين، وإجراء انتخابات مبكرة.

    انظر أيضا:

    طلبة مدارس بغداد والنجف يضربون عن الدوام الرسمي
    تجدد استهداف المتظاهرين في بغداد بالرصاص الحي وقنابل الغاز
    "سرايا السلام" تكشف تفاصيل إحباط مخطط إنهاء التظاهرات في بغداد
    توافد المتظاهرين إلى ساحة التحرير وسط بغداد عقب ليلة دامية... فيديو
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook