01:20 18 يناير/ كانون الثاني 2020
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 33
    تابعنا عبر

    قال الجنرال غادي إيزنكوت، رئيس هيئة الأركان الإسرائيلي، إن أمريكا لم تشارك في تنفيذ اثنين من أكبر العمليات العسكرية التي نفذها الجيش الإسرائيلي.

    نقل الموقع الإلكتروني "تايمز أوف إسرائيل"، مساء اليوم، الثلاثاء، عن الجنرال آيزنكوت أنه على الأرجح لما تمت هذه العمليات ما كانت إسرائيل في اتفاق دفاع مشترك مع الولايات المتحدة في ذلك الوقت.

    وأشار الجنرال غادي آيزنكوت بهذه التصريحات خلال ندوة عقدت بمعهد دراسات الأمن القومي، التابع لجامعة تل أبيب، أن رئيس هيئة الأركان السابق، الذي انتهت فترة ولايته في عام 2019، إلى أن اثنين من أكبر العمليات العسكرية التي نفذها الجيش الإسرائيلي، عملية "أوبرا"، عام 1981، التي دمرت مفاعلا نوويا عراقيا، وعملية "بستان"، عام 2007 ، التي دمرت مفاعلا نوويا سوريا.

    وجاءت تصريحات الجنرال غادي آيزنكوت على خلفية تعليقه على مدى أهمية توقيع بلاده اتفاق دفاع مع أمريكا، مؤكدا أن بلاده قادرة تمامًا على الدفاع عن نفسها دون معاهدة أمريكية، رغم أنها قد تكون مفيدة في حال تصبح إيران نووية.

    وقال رئيس هيئة الأركان الإسرائيلي السابق:

    هذا ليس ضروريًا، ليس عندما تكون إسرائيل في ذروتها العسكرية، مقارنة بأعدائها. هذا ليس شيئًا صحيحًا لتقديمه الآن. ما يجب تقديمه الآن هو العلاقة الخاصة مع الولايات المتحدة.

    انظر أيضا:

    آيزنكوت: إسرائيل أقوى من أعدائها ولا تحتاج إلى دفاع أمريكا إلا في حالة واحدة
    إسرائيل تنشر "القبة الحديدية" وآيزنكوت يقطع زيارته إلى نيويورك
    توقيع اتفاقية بين الإمارات وإسرائيل
    بعد تهديد نتنياهو بضم غور الأردن...هل يملك عباس إلغاء الاتفاقيات مع إسرائيل؟
    السلطة الفلسطينية في انتظار رد إسرائيلي
    الكلمات الدلالية:
    غادي أيزنكوت, العراق, سوريا, أمريكا, الجيش الإسرائيلي
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik