08:54 GMT24 سبتمبر/ أيلول 2020
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    بدأ رئيس الوزراء الماليزي مهاتير محمد زيارة رسمية إلى دولة قطر يلتقي فيها أمير قطر الشيخ تميم بن حمد آل ثاني، ويتسلم جائزتين من الحكومة القطرية.

    وقال محمد شهير صبر الدين القائم بأعمال السفير الماليزي لدى قطر: "إنه من المقرر أن يتسلم محمد الجائزتين في منتدى الدوحة من أمير دولة قطر يوم السبت 14 ديسمبر الجاري"، بحسب موقع وكالة الأنباء الوطنية الماليزية "برناما".

    وأوضح: "وبهذا، سيكون الدكتور مهاتير أول متسلم لجائزة منتدى الدوحة"، مشيرا إلى أن هذه الجائزة "تأتي تقديرا على جهوده في القيادة وكذلك على رفع صوت ماليزيا، والمبادرات التي نفذها في التعريف بماليزيا دوليا".

    وتابع صبر الدين بأنه حسب جدول الزيارة، سيلقي مهاتير محمد خطابا رئيسيا في منتدى الدوحة 2019، ويتسلم شهادة الدكتوراه الفخرية في مجال الفلسفة من جامعة قطر يوم 13 ديسمبر.

    وأكد صبر الدين أن هذه الزيارة تعد الأولى من نوعها لرئيس وزراء ماليزيا، بعد توليه المنصب للمرة السابعة في مايو من العام الماضي.

    وتأتي زيارة رئيس وزراء ماليزيا إلى الدوحة تلبية لدعوة من الشيخ تميم بن حمد آل ثاني، ومن المتوقع أن يبحث الزعيمان الجهود المختلفة لتعزيز العلاقات القائمة بين ماليزيا وقطر والمستمرة منذ 1974.

    وأشارت صحيفة "العرب" القطرية في موقعها الإلكتروني إلى أن الأمير ورئيس الوزراء الماليزي سيبحثان التعاون الثنائي بين البلدين، كما سيشهدان توقيع مذكرة تفاهم بشأن إنشاء اللجنة العليا المشتركة بين قطر وماليزيا، بالإضافة إلى تبادل وجهات النظر حول القضايا الإقليمية والدولية ذات الاهتمام المشترك.

    وجاءت قطر في المرتبة الخامسة ضمن قائمة أهم الشركاء التجاريين لماليزيا في الشرق الأوسط، وبلغ حجم مبادلاتهما التجارية 3.72 مليار رنجيت ماليزي، مرتفعاً بذلك بنسبة 29 في المئة عما كان عليه في 2017.

    انظر أيضا:

    مهاتير محمد: بعض الكيانات المملوكة للدولة قد يتم "تسييلها"
    الملك سلمان يدعو مهاتير محمد لزيارة المملكة
    مهاتير محمد: الويغور المفرج عنهم لم يرتكبوا أي خطأ
    ماليزيا... تعيين مهاتير محمد رئيسا لصندوق الثروة السيادي
    مهاتير محمد: نحن مهتمون للغاية بالحصول على التقنيات الروسية
    عمران خان: أردوغان ومهاتير محمد أبرز زعيمين في العالم الإسلامي
    الكلمات الدلالية:
    مهاتير محمد
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook