08:42 GMT04 أغسطس/ أب 2020
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    تطورات الأزمة الخليجية (42)
    0 01
    تابعنا عبر

    غرد وزير الدولة للشؤون الخارجية الإماراتية، أنور قرقاش، حول القمة الخليجية التي انعقدت أمس في الرياض، متطرقا من جديد إلى أزمة مقاطعة قطر.

    وقال قرقاش في تغريدة على حسابه الرسمي بتويتر: "إن معاجلة المظالم الحقيقية طويلة الأجل للدول الأربع، هي الأساس لحل الأزمة مع قطر، وهو ما لم يتم التوصل إليه بعد"، مضيفا: "هذا هو الرأي من قمة الرياض".

    وكان قرقاش قال في تغريدة، أمس، إن "أزمة قطر في تقديري مستمرة مع قناعتي أن لكل أزمة خاتمة وأن الحلول الصادقة والمستدامة لصالح المنطقة، غياب الشيخ تميم بن حمد عن قمة الرياض مرده سوء تقدير للموقف يسأل عنه مستشاروه، ويبقى الأساس في الحل ضرورة معالجة جذور الأزمة بين قطر والدول الأربع".

     وكان أمير قطر، الشيخ تميم بن حمد بن خليفة، قد أوفد رئيس مجلس الوزراء، وزير الداخلية، عبد الله بن ناصر بن خليفة، إلى قمة مجلس التعاون الخليجي التي انعقدت في العاصمة السعودية الرياض.

    وقالت الوكالة القطرية إن "أمير البلاد سيحضر حفل تقديم جائزة باسمه متعلقة بالتميز الدولي في مكافحة الفساد في العاصمة الرواندية كيغالي".

    قال وزير الخارجية البحريني، خالد بن أحمد آل خليفة: "إن ما صرح به وزير خارجية دولة قطر بأن الحوار مع المملكة العربية السعودية قد تجاوز المطالب التي وضعتها الدول الأربع لإنهاء أزمة قطر وأنها تبحث في نظرة مستقبلية، لا يعكس أي مضمون تم بحثه مطلقًا".

    وكان وزير الخارجية القطري الشيخ محمد بن عبد الرحمن آل ثاني كشف، الجمعة الماضية، عن تفاصيل اللقاءات التي عقدت مع السعودية بشأن المصالحة الخليجية.

    وقال الشيخ محمد بن عبد الرحمن، خلال كلمته في منتدى حوارات المتوسط الذي انعقد بالعاصمة الإيطالية روما، إن "الحديث لم يدر عن المطالب الـ13 التعجيزية لعودة العلاقات مع الدوحة، وأن المفاوضات تبتعد عنها"، في إشارة إلى احتمال تجاوز دول المقاطعة لها من أجل إتمام المصالحة، وذلك حسب صحيفة "الراية" القطرية.

    وأضاف: "هناك سلسلة من الأحداث وقعت وسلسلة من الاجتماعات عقدت في عدة عواصم والوقت لم يحن للكشف عنها"، مؤكدا أن سياسة قطر المستقلة وشؤونها الداخليّة لن تكون محل تفاوض مع أي طرف".

    وبحسب وكالة الأنباء البحرينية الرسمية "بنا" قالت خارجية البحرين في بيان، اليوم الثلاثاء: "أعرب خالد بن أحمد بن محمد آل خليفة وزير الخارجية عن أسفه لعدم جدية دولة قطر في إنهاء أزمتها مع الدول الأربع، وهو الأمر الذي كان واضحًا تمامًا في طريقة تعاملها مع الدورة الأربعين للمجلس الأعلى لمجلس التعاون لدول الخليج.. وسلبيتها الشديدة والمتكررة بإرسال من ينوب عن أميرها دون أي تفويض يمكن أن يسهم في حل أزمتها".

    وشدد وزير الخارجية البحريني: "دولنا تتمسك تمامًا بموقفها وبمطالبها المشروعة والقائمة على المبادئ الست الصادرة عن اجتماع القاهرة في الخامس من تموز/ يوليو من العام 2017".

    الموضوع:
    تطورات الأزمة الخليجية (42)

    انظر أيضا:

    مهاتير محمد يبدأ زيارة رسمية إلى قطر
    "أغضبت السعوديين"... شقيق أمير قطر يحذف تغريدة عن الملك سلمان
    صحفي سعودي: قطر تعترف بما نفته مسبقا
    الكلمات الدلالية:
    أنور قرقاش, مقاطعة قطر, أزمة قطر, قطر
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook