11:41 GMT17 أبريل/ نيسان 2021
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    213
    تابعنا عبر

    قالت السفارة السعودية في الولايات المتحدة، إن سفيرة السعودية، الأمير ريما بنت بندر بن سلطان، زارت القاعدة البحرية في بنساكولا بولاية فلوريدا، اليوم الخميس، لتقديم التعازي، بعد الهجوم الذي وقع بإطلاق ضابط في سلاح الجو السعودي الرصاص مما أسفر عن مقتل ثلاثة أشخاص قبل أيام.

    وأضافت سفارة المملكة في الولايات المتحدة، عبر بيان نشر عبر حسابها على موقع "تويتر" للتواصل الاجتماعي، أن الأميرة ريما بنت بندر آل سعود التقت بأفراد من قيادة قاعدة بنساكولا البحرية "وكررت إدانتها لهذا الهجوم المروع".

    ​وتعهدت السفيرة بتقديم "أي مساعدة ممكنة لتسريع وتيرة التحقيق".

    وتعد هذه أول زيارة سعودية لقاعدة فلوريدا، بعد مرور أسبوع على واقعة اطلاق النار الذي نفذه سعودي بقاعدة تابعة للبحرية الأمريكية في ولاية فلوريدا، راح ضحيته 4 قتلى بمن فيهم مطلق النار، بالإضافة إلى جرح 7 آخرين. 

    وكانت السفيرة السعودية لدى واشنطن، الأميرة ريما بنت بندر بن سلطان، أدانت الحادث الذي وقع الجمعة الماضية في ولاية فلوريدا الأمريكية، عندما فتح سعودي النار على قاعدة عسكرية وأوقع ثلاثة قتلى وسبعة مصابين.

    وقالت السفيرة إن الشعب السعودي متحد في إدانته للجريمة التي وقعت في فلوريدا، وذلك في تغريدة لها على "تويتر".

    وقدمت السفيرة السعودية خالص تعازيها للشعب الأمريكي على خلفية الحادث المروع الذي وقع في مدينة بينساكولا بفلوريدا الأمريكية، مؤكدة تعاطفها مع أسر الضحايا.

    وكان مسؤولون أمريكيون قد أعلنوا الجمعة الماضية، قيام مواطن سعودي بإطلاق النار في قاعدة عسكرية أمريكية بولاية فلوريدا، وأوقع ثلاثة قتلى، وأصاب 7 آخرين.

    وكان حاكم ولاية فلوريدا، رون ديسانتيس، كشف أن مطلق النار في القاعدة الجوية، الذي قتل ثلاثة أشخاص قبل أن يُقتل، طالب في القاعدة الجوية في بينساكولا.

    وأكدت البحرية الأمريكية في تغريدة لها على تويتر، الجمعة، مقتل مطلق الرصاص ويدعى محمد سعيد الشمراني، بالإضافة إلى 3 أشخاص آخرين فيما تم نقل المصابين إلى المستشفيات المحلية، بينما توفي أحد الأشخاص متأثرا بإصابته.

    وقال مسؤول في وزارة الدفاع الأمريكية (البنتاغون)، أمس الجمعة إن مطلق النار داخل قاعدة "بينساكولا" الجوية، طالب سعودي الجنسية، كان يتدرب على الطيران في الولايات المتحدة.

    وصرح مسؤولون أميركيون لرويترز، الثلاثاء أن ما يقرب من 175 من طلاب الطيران العسكريين السعوديين تم وقفهم كجزء من "إجراءات السلامة" بعد أن أطلق ملازم من سلاح الجو السعودي النار وقتل ثلاثة أشخاص الأسبوع الماضي في قاعدة تابعة للبحرية الأمريكية في فلوريدا.

    انظر أيضا:

    قرقاش يعلق على الإدانة السعودية لحادثة فلوريدا
    استغل ثغرة... كيف حصل السعودي منفذ هجوم فلوريدا على السلاح
    السلطات الأمريكية تكشف معلومة جديدة عن السعودي منفذ هجوم فلوريدا
    خلال اتصال هاتفي... ولي العهد السعودي يعزي ترامب في ضحايا حـادث فلوريدا
    روسيا خيار جيّد...أين ستدرب المملكة العربية السعودية عسكرييها بعد حادثة فلوريدا؟
    الكلمات الدلالية:
    أمريكا, الأميرة ريما بنت بندر بن سلطان آل سعود
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook