19:30 GMT28 سبتمبر/ أيلول 2020
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    152
    تابعنا عبر

    قال الأمين العام لجامعة الدول العربية، أحمد أبوالغيط، اليوم الأحد، إن "القضية الفسطينية ضاعت"، مؤكدا أن "المجتمع الدولي من الممكن أن يدفع ثمنا غاليا".

    وحذر أبو الغيط، خلال جلسة "التحديات الراهنة للسلم والأمن الدوليين"، في فعاليات اليوم الأول لمنتدى شباب العالم بشرم الشيخ، بحضور الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي، من "مطامع بعض الدول في البجر المتوسط، ومحاولات بعض الدول الأخرى السيطرة على مضايق وممرات مائية".

    وطالب الأمين العام للجامعة العربية، "بضرورة معالجة هذا الأمر بصراحة والاعتراف أن منطقة الشرق الأوسط ضربت ضربا مبرحا أولا بالعراق، وما جاء بعد 2011 وهو نمط حديث، هز المنطقة وهز مصر والدول الوطنية، في كثير من الدول العربية يحدث الخراب ما أدى إلى فتح شهية الكثير من دول الجوار ووجود تيارت لملئ الفراغ نتيجة لغياب الدولة الوطنية".

    واعترض أبو الغيط على وصف الأحداث التي شهدها العالم العربي منذ 2011 بـ"الربيع العربي"، قائلا: "لا ينبغي تسميته بالربيع بمنتهى الأمانة".

    واستكمل: "موت 500 ألف سوري، وطرد من 4 لـ5 ملايين سوري من بلادهم مع نزوح 6 ملايين سوري داخليا في سوريا وهدم ليبيا وتأثيرات رهيبة على المدن العراقية والليبية والسورية وعودة الكوليرا وشلل الأطفال باليمن، فهذا ليس بالربيع ومستعد أقول هذا الكلام".

    انظر أيضا:

    أبو الغيط يرحب باعتزام إسبانيا الاعتراف بدولة فلسطين
    أبو الغيط أمام البرلمان العربي: فلسطين ستظل قضية العرب الأولى
    حمد بن جاسم يتحدث عن موعد "صفقة القرن"
    أبو الغيط يحمل أمريكا المسؤولية عن تدهور الأوضاع في فلسطين
    أبو الغيط يستعرض مع وزير خارجية إيطاليا مستجدات الأوضاع في ليبيا وفلسطين
    هل يتخلى ترامب عن نشر تفاصيل "صفقة القرن"؟
    الكلمات الدلالية:
    أحمد أبو الغيط, الجامعة العربية
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook