07:27 GMT21 سبتمبر/ أيلول 2020
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 70
    تابعنا عبر

    رغم ما تعانيه سوريا من برامج تقنين الطاقة الكهربائية جراء الحصار النفطي الغربي على البلاد، إلا أن ذلك لم يمنع سكان دمشق من إقامة الزينة استعدادا لاستقبال أعياد الميلاد ورأس السنة.

    أشرطة الزينة والأضواء التي عادة ما يتم استخدامها في الأعياد، تعني للسوريين شيئا مختلفا، إذ أنها تثير ذكريات ما قبل الحرب حين كانت تتحول المدن السورية إلى كتلة من النور، لتبدو بعض شوارع العاصمة دمشق اليوم، وكأنها قطعة من تلك الأيام.

    • زينة أعياد الميلاد ورأس السنة في القيمرية بدمشق القديمة، سوريا
      زينة أعياد الميلاد ورأس السنة في القيمرية بدمشق القديمة، سوريا
      © Sputnik . Mohammad Damour
    • دمشق تستعيد بعضا من ذكريات أعياد الميلاد ورأس السنة
      دمشق تستعيد بعضا من ذكريات أعياد الميلاد ورأس السنة
      © Sputnik . Mohammad Damour
    • دمشق تستعيد بعضا من ذكريات أعياد الميلاد ورأس السنة
      دمشق تستعيد بعضا من ذكريات أعياد الميلاد ورأس السنة
      © Sputnik . Mohammad Damour
    • زينة أعياد الميلاد ورأس السنة في دمشق، سوريا 17 ديسمبر 2019
      زينة أعياد الميلاد ورأس السنة في دمشق، سوريا 17 ديسمبر 2019
      © Sputnik . Mohammad Damour
    • دمشق تستعيد بعضا من ذكريات أعياد الميلاد ورأس السنة
      دمشق تستعيد بعضا من ذكريات أعياد الميلاد ورأس السنة
      © Sputnik . Mohammad Damour
    • دمشق تستعيد بعضا من ذكريات أعياد الميلاد ورأس السنة
      دمشق تستعيد بعضا من ذكريات أعياد الميلاد ورأس السنة
      © Sputnik . Mohammad Damour
    • دمشق تستعيد بعضا من ذكريات أعياد الميلاد ورأس السنة
      دمشق تستعيد بعضا من ذكريات أعياد الميلاد ورأس السنة
      © Sputnik . Mohammad Damour
    • زينة أعياد الميلاد ورأس السنة في دمشق، سوريا 17 ديسمبر 2019
      زينة أعياد الميلاد ورأس السنة في دمشق، سوريا 17 ديسمبر 2019
      © Sputnik . Mohammad Damour
    1 / 8
    © Sputnik . Mohammad Damour
    زينة أعياد الميلاد ورأس السنة في القيمرية بدمشق القديمة، سوريا

    لطالما اكتست شوارع العاصمة السورية خلال فترة الأعياد حلة جديدة ابتهاجاً بالعيد، لتظهر شوارعها ومحلاتها وقد تزينت بأبهى أنواع الزينة احتفالا بقدوم أعياد الميلاد ورأس السنة.

    حيث يقوم البائعون بتزيين واجهات محلاتهم بالأضواء والشموع وبأشجار عيد الميلاد التي تظفي طابعا جميلا ينعكس على المارين كما يظهر ازدحام شوارع الحي بالناس الذين قدموا من مختلف أحياء دمشق للاحتفال وقضاء أفضل الأوقات. 

    انظر أيضا:

    دمشق تكتسي حلة العيد تحضيرا لأعياد الميلاد (فيديو)
    الكريسماس في زمن الحرب... بهجة تطل على استحياء
    الكلمات الدلالية:
    زينة, الكهرباء, عيد الميلاد, رأس السنة, سوريا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook