12:26 GMT28 أكتوبر/ تشرين الأول 2020
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    130
    تابعنا عبر

    اعتبر الرئيس الروسي فلاديمربوتين أنه من الصعب في ليبيا الآن تحديد من هو على حق ومن مذنب، وأنه من الأفضل البحث عن حل يسمح بوقف الأعمال القتالية.

    قال الرئيس الروسي فلاديمير بوتين أنه "من الصعب في ليبيا الآن تحديد من على صواب ومن يقع عليه اللوم. الشيء الأكثر صحة هو إيجاد حل لوقف الأعمال القتالية".

    وكشف بوتين أن روسيا على اتصال مع المشير خليفة حفتر وكذلك مع فايز السراج في ليبيا.

    وقال: "بالطبع ، نحن نعرف الوضع ، ونعلم أن الدول المختلفة تحتفظ بعلاقات مع كلا الطرفين المتنازعين، ومستوى هذه العلاقات مختلف. نحن ، الجانب الروسي ، على اتصال مع حكومة السيد السراج، ونحن على اتصال مع المشير حفتر".

    وتعاني ليبيا منذ توقيع اتفاق الصخيرات في 2015، انقساما حادا في مؤسسات الدولة بين الشرق، الذي يديره البرلمان بدعم من الجيش بقيادة المشير خليفة حفتر، والغرب الذي تتمركز فيه حكومة الوفاق الوطني المعترف بها دوليا، والتي فشلت في الحصول على ثقة البرلمان.

    وتتواصل منذ أبريل/ نيسان الماضي معارك بين قوات الجيش وقوات الوفاق بمحيط العاصمة طرابلس منذ أطلق حفتر عملية عسكرية لـ"تحريرها" ممن يصفهم بالإرهابيين، فيما تصف الوفاق قوات الجيش بالمعتدية على الشرعية.

    انظر أيضا:

    أمريكا: نريد العمل مع روسيا في ليبيا
    الخارجية الروسية: ليبيا محور اتصالات رئيسي بين روسيا وتركيا
    روسيا ردا على أمريكا... مشروع "قانون تعزيز الاستقرار في ليبيا" يثير الحيرة
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook