22:06 GMT01 أبريل/ نيسان 2020
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    كشفت صحيفة عبرية النقاب عن إجراء إسرائيل تدريبات عسكرية تحاكي سقوط صاروخ على مبنى الكنيست (البرلمان الإسرائيلي).

    ذكرت صحيفة "يديعوت أحرونوت" العبرية، ظهر اليوم، الجمعة، أنه في تدريبات فريدة من نوعها، أجرى عناصر من حرس الكنيست تدريبات تحاكي سقوط صاروخ على مبنى البرلمان الإسرائيلي.

    وأفادت الصحيفة بأن أكثر من 35 حارسا من حراس الكنيست أجروا تدريبا لسقوط صاروخ على مبنى البرلمان، شاركهم فيه فرق طبية وفرق من الجبهة الداخلية الإسرائيلية، منوهة إلى أن هذا التدريب هو نادر أو فريد من نوعه، ربما لما تشهده البلاد من قبل.

    وأوردت الصحيفة أن التدريبات تحاكي هزة أرضية أو أسقاط صاروخ على مبنى الكنيست، وبأنه من الضروري التعلم والاستفادة من هذه التدريبات أو المناورات العسكرية المهمة، حيث أجرى التدريب في مبنى تابع للجبهة الداخلية في مدينة أشكلون الساحلية جنوب إسرائيل.

    وأوضحت أن فرق الإنقاذ تدربت على تخليص العالقين تحت الأنقاض، في وقت ارتدى حراس الكنيست ملابس الإنقاذ واعتمروا الخوذ، ونفذوا مهام مختلفة بين الدمار، وتعلموا كيفية تقديم الإرشادات، والعمل ضمن فريق واحد، فضلا عن توفير الرعاية الطبية أثناء عمليات الإنقاذ. 

    ويشار إلى أن عنوان الصحيفة العبرية جاء كالتالي: 

    ضربة صاروخية على الكنيست: أرسلوا طبيبا إلى بينيت [وزير الدفاع]، غانتس [رئيس حزب أزرق أبيض] محاصر.

    وأكدت الصحيفة أن الغرض من إطلاق الأسماء أثناء المناورة هو التدريب على إطلاق أسماء ما أثناء عملية الإنقاذ لتحقيق أفضل استفادة قصوى من تلك التدريبات.

    انظر أيضا:

    متحدث الجيش الإسرائيلي يكشف سبب المناورات الضخمة على الحدود مع لبنان وسوريا
    سلاح الجو الإسرائيلي ينهي مع نظيره القبرصي مناورات بهدف رفع الجاهزية
    استعدادا لمواجهة "حزب الله"… مناورات مكثفة وتغيير للعقيدة العسكرية الإسرائيلية
    بالفيديو… "قرية جديدة في قلب الجولان"… مناورة إسرائيلية لمواجهة لبنان
    بمشاركة 4 دول… إسرائيل تجري مناورات عسكرية تعد الأولى من نوعها
    الكلمات الدلالية:
    بيني غانتس, مناورات, الكنيست, إسرائيل
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook