05:09 GMT26 نوفمبر/ تشرين الثاني 2020
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 11
    تابعنا عبر

    كشفت مفوضية حقوق الإنسان العراقية، اليوم الأحد، عن عدد حالات الاغتيال التي طالت الناشطين منذ انطلاق التظاهرات مطلع أكتوبر/ تشرين الأول الماضي.

    وقال عضو المفوضية علي البياتي، إن "29 حالة اغتيال طالت ناشطين منذ انطلاق موجة الاحتجاجات"، مشيرا إلى أن "ثلاث محاولات اغتيال غير ناجحة"، وذلك حسب وكالة "بغداد اليوم".

    وأضاف أن "26 حالة اغتيال وقعت ضد ناشطين، وثلاث محاولات غير ناجحة، وقع منها في بغداد وحدها 13 حالة، لافتا الى أن "السلطات الحكومية لم تلقِ القبض حتى الآن على أي من الجناة".

    وكانت مفوضية حقوق الإنسان، أكدت، في وقت سابق، أنها ما زالت تمارس الضغوط على الحكومة لاتخاذ إجراءات فاعلة تحد من جرائم خطف واغتيال الناشطين.

    وذكر بيان للمفوضية، أن "رئيسها عقيل الموسوي رافق وفد من مجلس المفوضين إلى مقر السفارة البريطانية في بغداد بدعوة رسمية من الأخيرة لبحث تطورات الأوضاع الإنسانية في العراق في ظل استمرار التظاهرات".

    وقال الموسوي، خلال اللقاء، إن "المفوضية العليا لحقوق الإنسان في العراق مارست دورها الإنساني في رصد التظاهرات بكل حيادية بالرغم من جميع التحديات التي واجهتها"، مضيفا أن "المفوضية مازالت تمارس ضغوط على الحكومة لاتخاذ إجراءات فاعلة تحدّ من جرائم اغتيال واختطاف الناشطين".

    ويواصل المتظاهرون في بغداد، ومحافظات وسط وجنوب العراق، احتجاجاتهم للشهر الثالث على التوالي تحت المطر، وموجة البرد، ورغم استقالة رئيس الحكومة عادل عبد المهدي، مطالبين بحل البرلمان، ومحاكمة المتورطين بقتل المتظاهرين، وإجراء انتخابات مبكرة.

    انظر أيضا:

    ازدياد عمليات اغتيال ناشطي التظاهر في العراق وسط عجز أمني لحمايتهم
    بالفيديو... محاولة اغتيال بطل العراق وآسيا في كمال الأجسام
    شاهد لحظة اغتيال مسؤول حكومي سابق في العراق
    اغتيال ناشط واستهداف "أكاديمي" بتفجير في كربلاء وسط العراق
    اغتيال جديد بعد يوم من مقتل عائلة وأطفالها في العراق
    الكلمات الدلالية:
    مظاهرات العراق, اغتيال, حقوق الإنسان, المفوضية, بغداد, العراق
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook