21:53 GMT28 مارس/ آذار 2020
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    استنجد المزارعون الصوماليون بحكومة بلادهم وبالمجتمع الدولي، لمساعدتهم من أجل حماية محاصيلهم الزراعية من غزو الجراد الحالي الذي يعد الأسوأ منذ 70 عاما.

    وبحسب منظمة الأغذية والزراعة التابعة للأمم المتحدة "الفاو"، فإن الجراد دمر قرابة 175 ألف فدان من المزارع في الصومال وإثيوبيا المجاورة، وأضافت المنظمة أن الخراب الذي ألحقه غزو الجراد، قد يهدد إمدادات الغذاء في البلدين في ظل أنه الأسوأ منذ 70 عاما، وفقا لوكالة "سكاي نيوز" الإخبارية.

    وقال المزارع الصومالي "جماد محمد": الجراد أتى بالفعل على منطقة الرعي لديهم، ونكافح الآن لإنقاذ مزرعتنا على الأقل والتي زرعنا فيها البطيخ والفول ونحن غير قادرين على حمايتها وندعو الحكومة الصومالية والمجتمع الدولي لمساعدتنا".

    وأوضح المزارع "جيرو قورهيري" أن وقت مساعدته فات لأن الجراد أتى على جميع محاصيله، مضيفا "الجراد التهم المنطقة كلها ووصل الآن إلى مزرعتنا ليأكل نباتاتنا. هذه هي النهاية، ليس لدينا ما نطعم به أطفالنا ولسنا قادرين على الشراء من السوق.

    وقالت وكالة "الفاو" في بيان لها إن سربا متوسطا من الجراد يمكنه تدمير محاصيل تكفي لإطعام 2500 شخص لمدة عام.

    وأوضحت المنظمة أن الصراع وحالة الفوضى السائدة في الصومال تجعل رش الجراد بطائرات، وهو ما تصفه المنظمة بأنه الإجراء الأمثل، يعد أمرا مستحيلا، مشيرة إلى أن الإجراءات قصيرة الأجل سيكون تأثيرها محدودا للغاية.

    انظر أيضا:

    شاهد معركة دامية بين سرطان متوحش وجرادة ضخمة تنتهي بنفوق أحدهما
    أسراب الجراد تغزو الولايات المتحدة (فيديو)
    سكان مدينة إيطالية يسيرون على بساط من الجراد (فيديو)
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook