05:23 GMT30 مارس/ آذار 2020
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 01
    تابعنا عبر

    أعلنت مفوضية حقوق الإنسان في العراق ،اليوم السبت، تسجيل 68 حالة خطف وفقدان رسميا لدى مكاتب المفوضية على خلفية الاحتجاجات التي تشهدها البلاد منذ الأول من تشرين الأول/أكتوبر الماضي.

    بغداد 28 ديسمبر- سبوتنيك. وقالت المفوضية، في بيان، أن "المتبقي فعليا ممن لم يكشف عن مصيرهم إلى الآن هو 56 ناشطا بعد إطلاق سراح ناشطي كربلاء الـ 12 قبل أسبوعين"، لافتة إلى أن "المفوضية تتابع مع خلية مكافحة الخطف في وزارة الداخلية جهود الكشف عن مصير المتبقين وإطلاق سراحهم في القريب العاجل".
    واندلعت الاحتجاجات المناهضة للحكومة العراقية في أوائل تشرين الأول/أكتوبر الماضي، واتسع نطاقها لتصبح أكبر موجة احتجاجات تشهدها البلاد منذ سقوط صدام حسين عام 2003، وقبل البرلمان العراقي، في بداية من كانون الأول/ديسمبر الجاري، استقالة رئيس الحكومة عادل عبد المهدي، لتبدأ بعدها مشاورات حزبية ونيابية من أجل تشكيل حكومة جديدة.
    ويواصل المحتجون تظاهراتهم، مطالبين بالإطاحة بالنخبة السياسية، التي يتهمونها بالفساد، وبخدمة قوى أجنبية، بينما يعيش الكثير من العراقيين في فقر ومن دون فرص عمل أو رعاية صحية أو تعليم مناسب.

    انظر أيضا:

    مقتل متعاقد مدني أمريكي وجرح عدد من الجنود الأمريكيين في مدينة كركوك العراقية
    برلماني عراقي يكشف السبب الرئيسي لموقف رئيس الجمهورية بشأن الاستقالة
    الكلمات الدلالية:
    احتجاجات, مفوضية حقوق الانسان, اختطاف, العراق
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook