04:11 GMT26 فبراير/ شباط 2020
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    أكثر من ثلاث عقود من الصراعات داخل السودان وفي مناطق متفرقة كادت تقضي على الأخضر واليابس، وجهت خلالها الاتهامات للحركات المسلحة بأنها تسعى لتقسيم البلاد، وبعد رحيل البشير ووضع الحكومة الانتقالية قضية السلام كأول اهتماماتها..هل تسعى حركات دارفور للانفصال أو الحكم الذاتي؟

    قال أحمد تقد ممثل حركة العدل والمساواة في مفاوضات السلام مع الحكومة السودانية الانتقالية في مقابلة مع "سبوتنيك"، تقرير المصير ليس في أجندة القوى التي وقعت على الاتفاق الإطاري بالأمس في جوبا، هذه القوى وطنية سودانية خالصة تدافع عن وحدة وتراب السودان وأراضيه.

    وأضاف تقد، "بالتالي ليس لدينا أي أطماع أو مواقف قد تدعو إلى الانفصال أو المطالبة بتقرير المصير، ولم يرد أي حديث عن الاستقلالية أو الفيدرالية أو الكونفدرالية  أو أي من أشكال الحكم الذاتي التي تقود في النهاية إلى الانفصال، كل تلك القضايا لم تكن جزء من اهتمامات المجتمعين في جوبا من حركات دارفور هذه الأيام".

    وأشار تقد إلى أن وهذا يعبرعن رؤية كل الأطراف التي وقعت على الاتفاق الإطاري، مؤكدا على أن الحركة تعمل تحت مظلة الجبهة الثوري التي تتحرك في عدة مسارات من بينها مسار دارفور.

    وحول مصير سلاح ومسلحي الحركات قال تقد: "هذه الأمور سوف تناقش في وقتها ضمن ملفات الترتيبات الأمنية عندما نصل إلى الترتيبات النهائية".

    انظر أيضا:

    مصر والسودان تبدآن تشغيل الربط الكهربائي في 12 يناير
    السودان... الصادق المهدي يرحب بانضمام حميدتي وقواته لحزب الأمة
    الكلمات الدلالية:
    السودان
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook