21:47 GMT20 فبراير/ شباط 2020
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 12
    تابعنا عبر

    قال مندوب إيران في الأمم المتحدة، إن أمريكا تريد صرف الأنظار عن مجازر قواتها في العراق، بتحميل إيران المسؤولية عن اقتحام سفارتها في بغداد.

    وذكرت ذلك وكالة الأنباء الإيرانية "فارس"، اليوم الأربعاء، أن الدبلوماسي الإيراني، مجيد تخت روانجي، قال "الهدف من توجيه الاتهامات لإيران، هو صرف الأنظار عن غضب الشعب العراقي ضد المجزرة الأخيرة التي ارتكبتها واشنطن ضد الحشد الشعبي".

    وتابع "تريد واشنطن أيضا، صرف الأنظار عن احتلال العراق الحاصل منذ 17 عاما حتى الآن، الذي أسفر عن مقتل أكثر من 300 ألف عراقي بريء"، مضيفا: "الحشد الشعبي مؤسسة عراقية تعمل تحت إشراف الحكومة الحاكمة الشرعية والديمقراطية، وتنشط في إطار قوانينها".

    واستطرد: "أدت قوات الحشد الشعبي دورا مهما في مكافحة تنظيم "داعش" الإرهابي ودحره في العراق"، مشيرا إلى أنها تعد الضامن الأهم، الذي يحول دون إحياء هذا التنظيم الإرهابي من جديد".

    وقال الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، إن إيران تتحمل المسؤولية الكاملة عن اقتحام السفارة الأمريكية في بغداد، أمس الثلاثاء، وكتب على "تويتر": "قتلت إيران متعاقدا أمريكيا وأصابت كثيرين. قمنا بالرد بقوة وسنفعل ذلك دوما. الآن تنسق إيران هجوما على السفارة الأمريكية في العراق"، وأضاف: "سيتم تحميلهم كامل المسؤولية".

    واندلعت الاحتجاجات، في محيط السفارة الأمريكية، عقب قصف الطيران الأمريكي، الأحد 29 ديسمبر/ كانون الأول، مواقع للحشد الشعبي في محافظة القائم على الحدود العراقية السورية، ما أسفر عن مقتل أربعة مقاتلين بينهم مسؤول كبير، وإصابة 30 مقاتلا.

    وجرى إجلاء السفير الأمريكي وموظفين في السفارة في وقت سابق اليوم، حفاظا على سلامتهم، بينما تجمع آلاف المحتجين أمام المبنى للتنديد بالضربات الجوية التي نفذتها واشنطن في العراق.

    وقال بيان للمكتب الإعلامي لرئيس الوزراء العراقي: "إن الضربة الأمريكية على قطعاتنا العسكرية، تمت إدانتها من قبل الحكومة بأعلى المستويات واتخذت الحكومة سلسلة إجراءات وتدابير لمعالجة الوضع بما يؤمن سيادة العراق وأمن مواطنيه"، حسب وكالة الأنباء العراقية "واع".

    وأشعل أنصار "الحشد الشعبي" في العراق، حريقا في السياج الخارجي للسفارة الأمريكية في بغداد، أثناء احتجاجات بالقرب من السفارة ضد الغارات الأمريكية، التي استهدفت مواقع للحشد بالعراق وسوريا.

    انظر أيضا:

    100 فرد من النخبة.. معلومات عن قوة المارينز المتوجهة لتأمين السفارة الأمريكية بالعراق
    شاهد لحظة انطلاق قوات المارينز من دولة عربية لحماية السفارة الأمريكية في العراق
    تحذير شديد اللهجة.. الرئاسة العراقية تعلق على اقتحام السفارة الأمريكية في بغداد
    لماذا تبرأ المتظاهرون العراقيون من عملية اقتحام السفارة الأمريكية في بغداد؟
    الكلمات الدلالية:
    السفارة الأمريكية في العراق, الحشد الشعبي, أمريكا, إيران
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook