10:24 GMT29 فبراير/ شباط 2020
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    120
    تابعنا عبر

    أكد وزير الخارجية العراقي محمد علي الحكيم، اليوم الأربعاء، أن "رسالة المحتجين أمام السفارة الأمريكية في بغداد قد وصلت"، مشددا على أن "سلامة انسحابهم أصبحت ضرورة".

    وقال الحكيم، في تغريدة عبر حسابه الرسمي على "تويتر": إن "حماية الدبلوماسيين والبعثات الدبلوماسية وسفاراتها تبقى مسؤولية العراق التي تعهد بها بموافقته على اتفاقية جنيف".

    وأعلن أنه تحدث مع رئيس الوزراء القائد العام للقوات المسلحة عادل عبد المهدي حول إنهاء الاحتجاجات أمام السفارة الأمريكية وسلامة الموظفين والمنشآت، موضحا أن رسالة المحتجين وصلت وأصبحت سلامة انسحابهم ضرورة.

    ​وحاول عشرات المحتجين، أمس الثلاثاء، اقتحام السفارة الأمريكية في بغداد، وأضرموا النيران في بوابتين وأبراج للمراقبة، قبل أن تتمكن قوات "مكافحة الشغب" من إبعادهم عن محيط السفارة.

    ويأتي هذا التطور، ردا على غارات أمريكية استهدفت، الأحد الماضي، مواقع لـ"كتائب حزب الله" العراقي التابعة لـ"الحشد الشعبي"، بمحافظة الأنبار غربي العراق، مما أفر عن سقوط عشرات القتلى والجرحى من الكتائب.

    انظر أيضا:

    مباحثات هاتفية بين ظريف ونظيره العراقي محمد علي الحكيم
    خامنئي يرد على اتهام ترامب بشأن أحداث السفارة الأمريكية في العراق
    100 فرد من النخبة.. معلومات عن قوة المارينز المتوجهة لتأمين السفارة الأمريكية بالعراق
    الحشد الشعبي يهدد القوات الأمريكية بالعراق ويوجه رسالة للسعودية والإمارات والبحرين
    حقوق الإنسان العراقية: الاعتداءات على البعثات الدبلوماسية يضر بموقف العراق دوليا
    "بابا نويل" العراق يتشح بالسواد حدادا على ضحايا التظاهرات... صور
    الكلمات الدلالية:
    محمد علي الحكيم, السفارة الأمريكية في العراق, أمريكا, العراق
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook