20:42 23 يناير/ كانون الثاني 2020
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    423
    تابعنا عبر

    ذكر نائب الرئيس التركي فؤاد أوقطاي، اليوم الأربعاء، أن أنقرة ربما تحجم عن إرسال قوات إلى ليبيا إذا أوقفت قوات شرق ليبيا "الجيش الوطني الليبي" بقيادة خليفة حفتر، هجومها على الحكومة المعترف بها دوليا في طرابلس، وانسحبت.

    ووفقا لما نشرته وكالة "رويترز"، من المقرر أن يناقش البرلمان التركي مشروع قانون يفوض بنشر قوات عسكرية في ليبيا.

    وسوف يطرح مشروع القانون للتصويت يوم غدا الخميس، بعد أن طلبت حكومة الوفاق الوطني برئاسة فائز السراج الدعم في إطار اتفاق تعاون عسكري.

    وقال أوقطاي في مقابلة مع وكالة أنباء الأناضول: "بعد إقرار البرلمان مشروع القانون ربما يحدث أن نرى شيئا مختلفا، موقفا مختلفا ويقولون حسنا، سننسحب ونوقف الهجوم. وقتها لماذا نذهب إلى هناك؟".

    وأضاف أوقطاي أن أنقرة تأمل أن يبعث مشروع القانون التركي برسالة ردع للأطراف المتحاربة.

    وذكر تقرير للأمم المتحدة أن تركيا أرسلت بالفعل إمدادات عسكرية إلى حكومة الوفاق الوطني على الرغم من حظر تفرضه الأمم المتحدة.

    انظر أيضا:

    اقتصادي: ليبيا هي "بوابة" تركيا إلى مصر وتونس والجزائر وإفريقيا
    الرئيس التونسي: مرجعنا في ليبيا هو القانون وليس أزيز الطائرات... فيديو
    لماذا تأخرت الجامعة العربية في اتخاذ موقف تجاه سيادة ليبيا؟
    الكلمات الدلالية:
    حفتر, ليبيا, الجيش التركي
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik