23:33 GMT20 أكتوبر/ تشرين الأول 2020
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    251
    تابعنا عبر

    قالت كتائب "حزب الله" العراقي، إن مقاتليها "انسحبوا من محيط السفارة الأمريكية ببغداد مقابل تعهد رئيس حكومة تصريف الأعمال عادل عبد المهدي بالعمل الجاد على تشريع قانون لإخراج القوات الأمريكية والأجنبية الأخرى من البلاد".

    وأوضحت الكتائب، في بيان لها، مساء أمس الأربعاء: "لبينا دعوة عبد المهدي بتغيير مكان الاعتصام، مقابل العمل الجاد لإقرار قانون إخراج القوات الأجنبية"، وذلك حسب وكالة "روداو" الكردية العراقية.

    وأضافت: "سنراقب عمل البرلمان الأسبوع القادم، للمباشرة بتشريع قانون إخراج القوات الأجنبية وفاء لدماء الشهداء".

    وأعلنت قيادة العمليات المشتركة العراقية، أمس الأربعاء، انسحاب جميع المحتجين من محيط السفارة الأمريكية في بغداد، بعدما حاول العشرات منهم، صباح الثلاثاء الماضي من اقتحام مبنى السفارة، وأضرموا النيران في بوابتين وأبراج للمراقبة، قبل أن تتمكن قوات "مكافحة الشغب" من إبعادهم.

    ويأتي هذا التطور، ردا على غارات أمريكية استهدفت، الأحد الماضي، مواقع لـ"كتائب حزب الله" العراقي التابعة لـ"الحشد الشعبي"، بمحافظة الأنبار غربي العراق، مما أفر عن سقوط عشرات القتلى والجرحى من الكتائب.

    انظر أيضا:

    بومبيو في محادثة مع رئيس الوزراء العراقي يدين بشدة الهجوم على السفارة الأمريكية
    بعد حادثة السفارة الأمريكية... هل تتخذ واشنطن إجراءات ضد العراق؟
    مواجهة أمريكية إيرانية على أرض العراق
    بارزاني: الهجوم على سفارة أمريكا مرفوض ويعرض مصالح العراق للخطر
    بومبيو يؤجل زيارته إلى أوكرانيا وبيلاروسيا على خلفية الهجوم على السفارة الأمريكية في العراق
    لماذا تراجع ترامب عن تهديداته لإيران بعد اقتحام السفارة الأمريكية في العراق؟
    الكلمات الدلالية:
    كتائب حزب الله العراق, عادل عبد المهدي, السفارة الأمريكية في العراق, العراق
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook