20:31 23 يناير/ كانون الثاني 2020
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 01
    تابعنا عبر

    كشفت مصادر معنية بملف مياه النيل عن ملامح تعثر في الجولة الرابعة من مفاوضات سد النهضة التي تجري حاليا في العاصمة الإثيوبية أديس أبابا، بحسب ما نشرته صحيفة "المصري اليوم".

    ووفقا لما نشرته الصحيفة، تقام الجولة الرابعة من المفاوضات بمشاركة وزراء المياه لمصر والسودان وإثيوبيا وممثلين عن البنك الدولي.

    وبحسب الصحيفة، أوضحت المصادر أن ملامح التعثر تدور حول التوصل إلى اتفاق بشأن ملء وتشغيل سد النهضة، بالإضافة إلى التعثر في تحديد المكونات الأساسية للاتفاق حول هذه القواعد رغم المرونة التي أبدتها القاهرة خلال جولات المفاوضات السابقة.

    وأشارت المصادر للصحيفة، إلى أن مصر حاولت التوصل إلى تحديد آليات مرحلة ملء سد النهضة التي تمكن إثيوبيا من توليد الطاقة الكهرومائية وتحقيق التنمية وتدابير تخفيف الجفاف لمواجهة حالات الجفاف أو الجفاف الممتد والتي قد تتزامن مع فترة ملء سد النهضة والقواعد التشغيلية له.

    وأكملت المصادر أن التعثر شمل أيضا عدم التوصل إلى إنشاء آلية تنسيق فعالة تضمن الاتفاق حَول قواعد الملء والتخزين لسد النهضة الاثيوبي أو الاتفاق حول التصرفات الخارجة من سد النهضة في الظروف الهيدرولوجية المختلفة.

    وأكدت المصادر أن التعثر شمل أيضا عدم وجود اليات واضحة لحماية دول المصب من الأضرار الجسيمة التي يمكن أن يسببها سد النهضة، بوصفه منشأ مائي جديد في نظام النيل الشرقي في عملية إدارة مشتركة مع السد العالي في أسوان للحفاظ على مرونة المنظومة المائية لمواجهة الظروف القاسية التي قد تنشأ عن ملء وتشغيل سد النهضة.

    انظر أيضا:

    مصر تقدم مقترحا لإثيوبيا حول توليد الكهرباء من سد النهضة
    المادة 10... ماذا يحدث إذا لم تتفق دول أزمة "سد النهضة"؟
    السودان يعلن تفاصيل الاجتماع الفني الأخير لمباحثات سد النهضة
    الكلمات الدلالية:
    إثيوبيا, السودان, مصر, سد النهضة
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik