20:49 23 يناير/ كانون الثاني 2020
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    أكد رئيس الوزراء العراق عادل عبد المهدي على أن العراق لن تدخل في سياسة المحاور، ونريد الحفاظ على علاقات التعاون مع دول الجوار.

    كان ذلك خلال بيان لمكتب عبد المهدي نشره موقع "وسيط العراق" بعد الاجتماع الذي حصل بين عبد المهدي وزعيم الحزب الديموقراطي الكردستاني مسعود البارزاني خلال زيارته الأولى لكردستان.

    وأضاف عبد المهدي "وجود الثقة كفيل بحل جميع القضايا سواء الداخلية والخارجية".

    وأكد عبد المهدي أن "الأزمة الحالية خطيرة وتتطلب التعاون والتنسيق بين العراق وإقليم كردستان، وذلك لسد كل الثغرات التي يمكن أن تستغلها داعش لمصلحتها".

    من جهته عبر البارزاني عن ترحيبه بزيارة رئيس مجلس الوزراء، وقال "نقدر الصعوبات التي تواجهونها بحكمة، ونحن مع أي قرار يضمن سلامة وأمن واستقرار العراق".

    وأشار إلى أن "العراق يجب أن يكون نقطة سلام وفي منأى عن الصراعات، وضرورة العمل المشترك ومعالجة كل المشاكل التي تساعد داعش لتحقيق غايتها".

    الكلمات الدلالية:
    اقليم كردستان, العراق, عادل عبد المهدي
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik