00:59 GMT26 يناير/ كانون الثاني 2020
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 12
    تابعنا عبر

    أصيب ضابطان، وأربعة من منتسبي قوات حرس الحدود العراقية، صباح اليوم الخميس، إثر انفجار سيارة مفخخة، على الطريق الدولي المؤدي إلى المملكة العربية السعودية.

    وأفادت خلية الإعلام الأمني العراقي، في بيان تلقته مراسلة "سبوتنيك" في العراق، اليوم، بانفجار سيارة متروكة على الطريق العام (النخيب - عرعر)، ما أسفر عن إصابة ضابطين اثنين، وأربعة من منتسبي حرس الحدود.

    ونوهت خلية الإعلام الأمني العراقي، إلى أن التفاصيل ستعلن في وقت لاحق.

    ويقع طريق (التخيب – عرعر) بين محافظتي كربلاء، والأنبار، وسط، وغربي العراق، وصولا إلى الحدود السعودية، وهو الطريق البري الذي يقطعه الحجاج، والمعمرين لبيت الله.

    وأصيب ضابط، وثلاثة من قوات حرس الحدود العراقية، مساء الإثنين الماضي، 13 يناير، إثر تعرض شنته عناصر من تنظيم "داعش" الإرهابي، في منفذ حدودي مع سوريا.

    وكشفت خلية الإعلام الأمني العراقي، في بيان حصلت مراسلتنا على نسخة منه، الإثنين الماضي، أن عناصر من تنظيم "داعش" الإرهابي، تعرضوا لنقطة لقوات حرس الحدود شمال منفذ الوليد الحدودي البري، مع سوريا، غربي الأنبار، غرب البلاد، ما أسفر عن جرح ضابط، وإصابة ثلاثة من المنتسبين. 

    ويقع منفذ الوليد الحدودي البري مع سوريا، في قضاء القائم، غربي الأنبار المحافظة التي تشكل وحدها ثلث مساحة العراق، غربا.

    وشهد العراق، في الآونة الأخيرة، هجمات إرهابية استهدفت القوات الأمنية، والحشد الشعبي، في مناطق متفرقة، شمالي العاصمة بغداد، منها تعرض عناصر من تنظيم "داعش" لنقطة تابعة لشرطة حماية نفط بيجي في خط السحل، شمالي محافظة صلاح الدين، شمالي البلاد، الأحد 22 ديسمبر الماضي، ما أسفر عن مقتل أربعة من الشرطة، وإصابة ضابط بإنفجار عبوة ناسفة في بيجي.

    وأعلن العراق في ديسمبر/ كانون الأول 2017، تحرير كامل أراضيه من قبضة تنظيم "داعش" بعد نحو ثلاث سنوات ونصف من المواجهات مع التنظيم الإرهابي الذي احتل نحو ثلث البلاد.

    انظر أيضا:

    "كتائب حزب الله" تتوعد القوات الأمريكية في العراق
    مقتل وإصابة سبعة من قوات الأمن العراقية بهجوم لـ" داعش" شمالي البلاد
    القوات العراقية تحمي رتلا أردنيا وتفشل مخططا إرهابيا بالقرب منه
    الحكومة العراقية: لن نوقع على اتفاق يتعلق بإبقاء القوات الأمريكية في البلاد
    الكلمات الدلالية:
    العراق
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik