14:24 GMT18 فبراير/ شباط 2020
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    اتفاقية برلين (44)
    0 10
    تابعنا عبر

    أكد نائب وزير الخارجية الروسي ميخائيل بوغدانوف أنه هناك محرضين في ليبيا يريدون تعطيل الهدنة، مشددا على أنه يتوجب أن يكون لدى القادة الليبيين الإرادة للالتزام بها.

    برلين- سبوتنيك. وقال بوغدانوف في مؤتمر صحفي " هناك محرضون يريدون تعطيل العملية (الهدنة في ليبيا) ، لكنني أعتقد أن القادة الليبيين الجادين سيكون لديهم الإرادة والقدرة على الالتزام بوقف إطلاق النار، وإقامة حوار سياسي، والذي ينبغي أن يكون شاملاً بمشاركة جميع الأشخاص."

     كما أشار بوغدانوف غلى أنه في الوقت الراهن يلتزم أطراف النزاع بالهدنة،وهناك تنفيذ تام لوقف إطلاق النار"هناك انتهاكات فردية، لأنه لسوء الحظ هناك عناصر غير منضبطة وبالتالي هناك انتهاكات، ولكن هناك القليل منها... يقوم خبراؤنا والمختصين بمراقبة الوضع على الأرض بعناية فائقة. ننطلق من افتراض أنه بينما يتم احترام وقف أعمال القتال باستثناء الانتهاكات البسيطة، إلا أن هذا يحدث بالفعل".

    كما أشار بوغدانوف إلى أن قرارات مؤتمر برلين الجاري حول الأزمة الليبية سوف تعرض على جلس الأمن الدولي"قرارات مؤتمر برلين بشأن ليبيا ستعرض على مجلس الأمن الدولي للنظر فيها".
    وعن مسألة إرسال قوات دولية إلى ليبيا، علق بوغدانوف بقوله، "نشر قوات دولية في ليبيا يحتاج للإجماع، ومجلس الأمن الدولي وحده مخوّل لاتخاذ القرارات الملزمة لجميع الأطراف".
    وعن احتمال حدوث لقاء بين القائد العام للجيش الوطني الليبي، المشير خليفة حفتر، ورئيس المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق الوطني، فائز السراج، علق بوغدانوف، "هذا يعتمد عليهما، وأشك في أنهما سيتحدثان لبعضهما البعض، فقد رفضا فعل ذلك في موسكو، لذلك كان علينا التوسط بينهما".

    الموضوع:
    اتفاقية برلين (44)
    الكلمات الدلالية:
    الاطراف الليبية, ليبيا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook