22:52 GMT19 أكتوبر/ تشرين الأول 2021
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 20
    تابعنا عبر

    أعلن وكيل وزارة الخارجية السودانية، الصديق عبد العزيز عبد الله، دعم السودان لكل المبادرات الدولية الساعية لتسوية سلمية للصراع في ليبيا.

    الجزائر - سبوتنيك. وقال عبد الله، في كلمة له أثناء انطلاق أعمال مؤتمر وزراء خارجية الدول المجاورة لليبيا في العاصمة الجزائرية، اليوم الخميس: "السودان يدعم كل المبادرات الدولية الساعة للتسوية السلمية للصراع في ليبيا. نأمل وقف دائم لإطلاق النار والتوقف عن تزويد المنطقة بالأسلحة".

    وأعلنت الجزائر، أمس الأربعاء، أنها ستستضيف اليوم الخميس، اجتماعا لوزراء خارجية دول الجوار الليبي لبحث مسار التسوية السياسية للأزمة الليبية، ومناقشة التطورات الأخيرة هناك، فيما رفض رئيس حكومة الوفاق الليبية، فائز السراج، المشاركة في الاجتماع، مرجعا سبب رفضه، إلى دعوة وزير خارجية الحكومة الموازية".

    وذكر بيان صادر عن الخارجية الجزائرية "سينعقد يوم الخميس 23 يناير/ كانون الثاني 2020، بالجزائر العاصمة، اجتماع لوزراء خارجية دول الجوار الليبي، بمشاركة كل من تونس ومصر والسودان وتشاد والنيجر. كما يحضر هذا الاجتماع وزير الخارجية المالي، نظرا لتداعيات الأزمة الليبية على هذا البلد الجار".

    واستضافت العاصمة الألمانية برلين، الأحد الماضي، مؤتمرا دوليا حول ليبيا بمشاركة قادة وممثلين عن كل من روسيا الاتحادية، والولايات المتحدة الأمريكية، ومصر، وفرنسا، وبريطانيا، والصين، وألمانيا، وتركيا، وإيطاليا، والإمارات والجزائر والكونغو، إلى جانب الأمم المتحدة، والاتحاد الأوروبي، والاتحاد الإفريقي، والجامعة العربية. وأصدر المشاركون بيانا ختاميا دعوا فيه لتعزيز الهدنة في البلاد، ووقف الهجمات على منشآت النفط، وتشكيل قوات عسكرية ليبية موحدة، وحظر توريد السلاح إلى ليبيا.

    انظر أيضا:

    وزير الخارجية المصري: تركيا لا تتوانى في استقدام مقاتلين أجانب إلى ليبيا
    وزير خارجية تركيا: حفتر مشكلة ليبيا الوحيدة
    الرئيس الجزائري: لمسنا إجماعا دوليا حول مقترحاتنا بخصوص ليبيا
    وزير الدفاع التركي: لدينا حاليا فريق للتدريب والاستشارات في ليبيا
    جاويش أوغلو: تركيا لن ترسل قوات إضافية إلى ليبيا طالما تم احترام وقف إطلاق النار
    الكلمات الدلالية:
    أخبار ليبيا اليوم, الجزائر, السودان, الجيش الليبي, حكومة الوفاق الوطني
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook