05:49 GMT23 فبراير/ شباط 2020
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    أعلن وزير الخارجية اليمني، محمد الحضرمي، اليوم الجمعة، أن التصعيد العسكري الأخير لجماعة أنصار الله "الحوثيين"، يهدد بنسف كل جهود السلام، في إشارة إلى اتفاق ستوكهولم الخاص بمدينة الحديدة غرب اليمن.

    القاهرة - سبوتنيك. وأضاف الحضرمي، وفقا للحساب الرسمي للخارجية اليمنية على "تويتر": "الشعب اليمني لن يتحمل المزيد من الصبر في سبيل البحث عن عملية سلام هشة توفر الفرصة للحوثي لتغذية وإعلان حروبه العبثية".

    وتابع: "لن نسمح بأن يتم استغلال اتفاق الحديدة لتغذية معارك الحوثي العبثية في الجبهات التي يختارها".

    واعتبر وزير خارجية اليمن، "استمرار التصعيد العسكري الأخير من قبل الحوثي، وفي ظل وجود المبعوث الأممي في صنعاء، يعد استغلالا سيئا لاتفاق السويد والتهدئة في الحديدة ولكل جهود السلام، وذلك عبر التحضير للحرب وتعزيز جبهاتهم الأخرى"، مشدداعلى أنه "لم يعد ممكنا أن يستمر هذا الوضع المختل!".

    وكانت جماعة أنصار الله، حذرت، أمس الخميس، التحالف العربي والجيش اليمني، من استمرار التصعيد العسكري شرق العاصمة صنعاء وسط اليمن، مهددة باستهداف الأراضي السعودية.

    وأشار رئيس المجلس السياسي الأعلى المشكل من "أنصار الله"، مهدي المشاط، إلى أنها ستسحب مبادرة إيقاف استهداف السعودية، التي أعلنتها في 20 أيلول/سبتمبر الماضي.

    وتقود السعودية، منذ 26 مارس/آذار 2015، تحالفا عسكريا من دول عربية وإسلامية، دعما للحكومة اليمنية المعترف بها دوليا، في سعيها لاستعادة العاصمة صنعاء ومناطق واسعة في شمال وغرب اليمن، سيطرت عليها الجماعة أواخر عام 2014.

    وتنفذ جماعة "أنصار الله" هجمات متكررة بطائرات دون طيار، وصواريخ باليستية، وقوارب مفخخة، تستهدف قوات سعودية ويمنية داخل اليمن، وعلى أراضي المملكة.

    ووفقا للأمم المتحدة، يشهد اليمن أسوأ أزمة إنسانية في العالم، ويحتاج ما يقرب من 80 بالمئة من إجمالي عدد السكان أي 24.1 مليون شخص إلى شكل من أشكال المساعدات الإنسانية والحماية.

    انظر أيضا:

    اليمن... الحوثي يناقش مع غريفيث مساعي السلام وتبادل الأسرى
    الجيش اليمني: قتلى وجرحى من الحوثيين بقصف في الجوف
    الحوثيون يستهدفون مسجدا قرب القوات الخاصة في مأرب والجيش يسقط 3 طائرات
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook