19:36 GMT29 مارس/ آذار 2020
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    حذر رئيس المؤسسة الوطنية للنفط في ليبيا، مصطفى صنع الله، من أن إنتاج النفط في البلاد سينهار خلال أيام إلى أدنى مستوى له منذ الإطاحة بمعمر القذافي في عام 2011.

    وأضاف صنع الله، اليوم الخميس، أن إغلاق موانىء تصدير النفط فرض إغلاقا سريعا للإنتاج وانقطاع الكهرباء في أجزاء من البلاد، وفقا لموقع "ليبيا الأحرار".

    وأفاد بانخفاض إنتاج البلاد من 1.3 مليون برميل يومياً إلى 400 ألف برميل فقط، متوقعا انحداره أكثر إلى 72 ألف برميل خلال أيام أو في أسابيع كحد أقصى.

    وتابع صنع الله أن هذه الحصارات (على النفط) هي أعمال إجرامية غير قانونية، "يجب حلها بسرعة، كلما طالت مدة بقائنا في وضع عدم الاتصال، زادت صعوبة استعادة الإنتاج في الحقول القديمة".

    وذكر رئيس مؤسسة النفط أن فقدان إمدادات الغاز كان يؤثر على توليد الطاقة، مما تسبب في نقص في الشبكة الوطنية وانقطاع التيار الكهربائي في أجزاء من شرق ليبيا.

    وحذر صنع الله من أن الأزمة قد تتسبب في تآكل الاحتياطيات النقدية للبلاد وتفاقم أزمة اللاجئين في أوروبا وتشجيع المزيد من الناس على المجازفة برحلة المغادرة من ليبيا عبر البحر الأبيض المتوسط.

    وفي أحدث مستجدات الصراع المستمر في ليبيا منذ وقت طويل، قالت المؤسسة الوطنية للنفط، إن حقلين نفطيين كبيرين في جنوب غرب البلاد شرعا في الإغلاق بعدما أغلقت قوات موالية للجيش الوطني الليبي خط أنابيب.

    وتراجعت أسعار النفط في الأسبوعين الماضيين. وبعد ارتفاع الأسعار بسبب تأجج التوتر بين الولايات المتحدة وإيران في بداية العام، اتخذ الجانبان خطوات للابتعاد عن الصراع مما يهدئ أجواء السوق.

    انظر أيضا:

    وزير الطاقة السعودي: أسواق النفط تفاعلت بشكل محدود مع أحداث ليبيا بسبب الاستقرار الذي تضمنه أوبك+
    النفط يصعد لأعلى مستوى بعد تعطل الإنتاج في ليبيا
    "الوطنية للنفط" في ليبيا: لا يمكن اسئناف العمل إلا بإنهاء "الإقفالات غير القانونية"
    الكلمات الدلالية:
    ليبيا, النفط
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook